بالتفاصيل.. حادثة مقتل المواطن "التلباني"

آخر تحديث: الخميس, 01 أغسطس, 2013, 12:28 القدس

عليان التلباني

عليان التلباني

غزة – الرسالة نت

أمسى قطاع غزة على جريمة مقتل المواطن عليان التلباني (24 عامًا) إثر سطو مسلح وقع على مصنع العودة للبسكويت الذي يعود لوالده في دير البلح وسط القطاع، نفذها أربعة أشقاء من عائلة واحدة.

وقال محمد التلباني والد المغدور (صاحب المصنع)، إنه بعد أن تناول طعام الافطار في شقته الملاصقة للمصنع سمع صوت صراخ وضجة داخل المصنع، فنظر ليشاهد أربعة مسلحين ملثمين يحملون في أيديهم أسلحة من نوع كلاشنكوف يمسكون بالحارس ويوسعونه ضربا بأعقاب البنادقن وكبّلوه ثم استخدموه كساتر للتقدم إلى الشقة.

ويضيف "بعد أن تقدم المهاجمين نحو البيت وحالوا فتح باب الشقة، نادوا على نجلي عليان ليفتح لهم ويسلمهم مفاتيح الجيب والخزنة، عندها أيقنت أنهم لصوص فأخرجت سلاحي الشخصي وأخدث ساترا وطلبت من ابني الذي قتل أن يأخد ساترا أيضا لكنه أراد أن يتفاوض معهم وبمجرد محاولته التقدم إليهم وكان يحمل سلاح من نوع كلاشنكوف أطلقوا النار عليه مباشرة وأصابوه بطلقة في رأسه فسقط على الأرض"

وأكد التلباني أن المهاجمين أصروا بعد أن قتلوا نجله على طلب مفتاح الجيب والخزنة، لكنه رفض الاستجابة لطلبهم واشتبك معهم من مسافة قصيرة داخل الشقة باستخدام سلاحه الشخصي في معركة قوية استمرت أكثر من ربع ساعة.

ويتابع "بعد أن نفذ الرصاص حاول المهاجمين السيطرة على سلاح ابني المصاب لكني هجمت عليهم وتعاركت معهم واستطعت السيطرة على سلاحه وللصدفة كانت به خزنة وقمت باستعمالها واطلاق الرصاص مباشرة على المهاجمين بعد محاولتهم الفرار من المكان فأصبت ثلاثة منهم بجراح وارتموا على باب الشقة والدرج وحاول الرابع الهرب من المكان بعد أن رفع اللتام عن وجه مستغلا تجمع المواطنين إلا أن الشرطة استطاعت القبض عليه".

وأوضح أن الشرطة ألقت القبض أيضًا على المصابين ونقلتهم عبر سيارة اسعاف إلى المستشفى، لكن نجله توفي فور وصوله المستشفى بعد اصابته بشكل مباشر في الرأس.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

مش فاهم

حاسس اني بتفرج على فلم هندي أو رامبو حسبي اللة عليك يا تلباني اوقعك اللة في شر أعمالك هذا لظلمك للناس وأخوانك وجوعك للمال الحرام ونسيت ان في رب حيحاسبك حسبي اللة ونعم الوكيل

00:43 - 3 أغسطس, 2013 إبلاغ عن إساءة