تصغير الخط تكبير الخط
لندن-الرسالة نت

سقط عشرة أشخاص بين قتيل وجريح في عملية دعس مصلين أمام دار الرعاية الإسلامية قرب مسجد فينسبري بارك في العاصمة لندن.

وقالت شرطة لندن إن قتلى سقطوا في الحادث، موضحة أنها اعتقلت شخصا في مكان الحادث.

واختلفت وسائل إعلام بريطانية في عدد ضحايا الحادث لكنها قالت إنهم من المسلمين الذين تعرضوا للدعس أثناء خروجهم من المسجد الذي يعرف باسم المسجد الكبير شمالي لندن بعد أداء صلاة التراويح.

وقال متحدث باسم الشرطة إن الشرطة "تتعامل مع حادث كبير بشارع سيفن سيسترز"، وإنها اعتقلت الجاني الذي تشير تقارير إعلامية إلى أنه "يميني عنصري معاد للمسلمين".

وأكد مجلس مسلمي بريطانيا على تويتر أن "سيارة فان دعست المصلين لدى خروجهم من مسجد فينسبري بارك".

وفي ردود الأفعال، قال زعيم حزب العمال البريطاني المعارض جيرمي كوربن إنه يشعر بصدمة كبيرة من حادث الدعس، في حين قالت رئيسة الحكومة تيريزا ماي "إنه حادث رهيب، وأتعاطف مع الذين أصيبوا قرب المسجد".

من جانبه، قال رئيس مجلس أمناء مسجد فينسبري بارك محمد كزبر إن شهود عيان أكدوا أن الشرطة اعتقلت منفذ الهجوم، في حين فر اثنان آخران كانا بصحبته.

وأكد كزبر أن المسجد تلقى في الأيام الماضية عدة تهديدات عبر اتصالات هاتفية، مشيرا إلى أن إدارته أبلغت الشرطة البريطانية بهذه التهديدات، وأن الفترة الأخيرة شهدت اعتداءات على مسلمين، خصوصا النساء.

الجزيرة نت