تصغير الخط تكبير الخط
الأراضي المحتلة- الرسالة نت

أصيب عشرات المواطنين، أثر المواجهات التي اندلعت بعد ظهر الجمعة، بالضفة والقدس المحتلتين وقطاع غزة، في (جمعة الغضب السادسة) رفضاً لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاعتراف بمدينة القدس المحتلة عاصمة "لإسرائيل".

وقمع جيش الاحتلال المسيرات والتظاهرات الغاضبة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بعد إطلاقه الرصاص الحي والمطاطي والقنابل الغازية صوب المتظاهرين.

وأعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة عن إصابة 43 مواطناً بالأعيرة النارية وصفت جراحهم بين الطفيفة والمتوسطة، بعد مواجهات عنيفة اندلعت بمعظم نقاط التماس على الحدود الشرقية للقطاع.

وقالت الوزارة إن (15 مواطن أصيبوا في مواجهات شرق جباليا، و17 إصابة شرق مدينة غزة "ناحل عوز"، و6 إصابتين شرق مخيم البريج، و6 إصابات شرق خانيونس).

وأفادت الوزارة بأن طواقمها تعاملت مع 65 مواطن أصيبوا بحالات اختناق جراء القاء قوات الاحتلال قنابل الغاز صوبهم بغزارة، وتم معالجتهم ميدانياً.

وفي مواجهات الضفة المحتلة، أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني عن إصابة 50 مواطن، منها م إصابات بالرصاص المطاطي، و45 اختناقاً بالغاز الذي ألقاه جنود الاحتلال صوب المتظاهرين.