23 يوليو 2018 . الساعة : 14:09

الرئيس العراقي يرفض إقرار الموازنة
شارك عبر:

13 مارس 2018 . الساعة : 18:50 . منذ 4 شهور

رفض الرئيس العراقي فؤاد معصوم اليوم الثلاثاء، المصادقة على قانون الموازنة المالية لعام 2018، وأمر بإعادتها إلى مجلس النواب. وأبلغ أمير الكناني المستشار القانوني للرئيس العراقي رويترز أن معصوم رفض الموافقة على الموازنة

بغداد - الرسالة نت

رفض الرئيس العراقي فؤاد معصوم اليوم الثلاثاء، المصادقة على قانون الموازنة المالية لعام 2018، وأمر بإعادتها إلى مجلس النواب.

وأبلغ أمير الكناني المستشار القانوني للرئيس العراقي رويترز أن معصوم رفض الموافقة على الموازنة بسبب ما قال إنها مخالفات دستورية وقانونية فيها، مشيرا إلى أن الموازنة ستعاد إلى البرلمان لتعديل هذه المخالفات.

من جهة أخرى، رحب الرئيس العراقي بإعلان إعادة الحكومة الاتحادية افتتاح مطاري أربيل والسليمانية للرحلات الدولية ورفع الحظر عن مطارات إقليم كردستان، ودعا في بيان إلى التعاون التام بين السلطات المعنية وحل الخلافات على أساس الدستور وقرارات المحكمة الاتحادية.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قد أعلن اليوم إعادة فتح المطارين أمام الرحلات الدولية بعد حظر استمر أكثر من خمسة أشهر على خلفية استفتاء الإقليم على الانفصال.

وكان مجلس النواب أقر الموازنة التي طال انتظارها في الثالث من الشهر الحالي، لكن نوابا أكرادا قاطعوا جلسة التصويت بسبب رفضها النسبة المخصصة لإقليم كردستان العراق والبالغة 12.67% من الموازنة، مطالبة بزيادة النسبة إلى 17% كما كان عليه الحال الأعوام الماضية.

وقال رئيس حكومة إقليم كردستان العراق نيجيرفان البارزاني بعد تصويت البرلمان إن حكومته تأسف لقرار المصادقة بمعزل عن الكتل الكردستانية، ووصف الموازنة بغير العادلة، مشيرا إلى أنها خصصت للإقليم موازنة لا تسد حتى رواتب موظفيه.

الجزيرة نت

كلمات مفتاحية:

التواصل السريع: 082854003 0598932104