23 مايو 2018 . الساعة : 13:43

شاهد: اغتيال أكاديمي فلسطيني في ماليزيا وعائلته تتهم الموساد
شارك عبر:

21 أبريل 2018 . الساعة : 13:53 . منذ 1 شهر

اغتال مجهولون فجر السبت، الأكاديمي الفلسطيني والمحاضر الجامعي د. فادي محمد البطش (35 عاما) من بلدة جباليا شمال قطاع غزة، أثناء توجهه لأداء صلاة الفجر في المسجد القريب من منزله حيث يقيم في مدينة "جومباك" شمال العاصمة الماليزية كوالالمبور.

غزة - الرسالة نت

اغتال مجهولون فجر السبت، الأكاديمي الفلسطيني والمحاضر الجامعي د. فادي محمد البطش (35 عاما) من بلدة جباليا شمال قطاع غزة، أثناء توجهه لأداء صلاة الفجر في المسجد القريب من منزله حيث يقيم في مدينة "جومباك" شمال العاصمة الماليزية كوالالمبور.

وأفاد قائد الشرطة الماليزية في مدينة جومباك "مازلان لازيم" أن شخصين يستقلان دراجة نارية أطلقا أكثر من 14 رصاصة على البطش في تمام الساعة السادسة صباحا، وإحدى الرصاصات أصابت رأسه بشكل مباشر فيما أصيب جسده بوابل من النيران مما أدى إلى وفاته على الفور.

وأكد "لازيم" أن الشرطة هرعت إلى مكان الجريمة فور وقوعها، وباشرت بالتحقيق لمعرفة تفاصيلها والوصول إلى الجناة.

كما انتشر مقطع فيديو للشهيد وهو ملقى على الأرض والدماء تسيل من رأسه، فيما يتجمهر حوله حشد من الناس قبل قيام سيارات الإسعاف بنقل جثمانه إلى المشفى,

يذكر أن الشهيد البطش يعمل محاضرا جامعيا في جامعة خاصة، كما انه إمام لمسجد العباس، ويعمل مع جمعية MyCare الخيرية في ماليزيا والتي تتفرع عنها عدة جمعيات خيرية وإنسانية مثل جمعية الأقصى الشريف، وجمعية i4Syria الخيرية.

وعمل الشهيد موظفا في سلطة الطاقة بغزة قبل سفره إلى ماليزيا، وهو بارع جدا في مجال دراسته هندسة الكهرباء، وتخرج من الجامعة بدرجة امتياز، ونال جائزة أفضل باحث عربي في منحة الخزانة الماليزية.

مكان استشهاد الشاب البطش

وأكدّت عائلة الشهيد لـ"الرسالة نت" أنه حصل على درجة البكالوريوس من كلية الهندسة في الجامعة الإسلامية بغزة، ثم ألحقها بدرجة الماجستير بتقدير امتياز، قبل أن يحصل على درجة الدكتوراة في ماليزيا.

وكان رئيس الوزراء الماليزي قد كرّم الشهيد قبل استشهاده بأسبوعين، على أفضل اختراع جرى تصميمه في مجال الهندسة الكهربائية.

وتلمح عائلة الشهيد أن الموساد الإسرائيلي هو من يقف خلف عملية الاغتيال التي تعرض لها في ماليزيا.

وفي غضون ذلك،  اتهم القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش، جهاز الموساد بالوقوف خلف حادثة الاغتيال للدكتور فادي محمد البطش الباحث في علوم الطاقة .

وقال البطش في تصريح صحفي وصل لـ"الرسالة نت" "نحن كعائلة نتهم جهاز الموساد بالوقوف خلف حادثة الاغتيال للدكتور فادي محمد البطش الباحث في علوم الطاقة".

وطالب البطش، السلطات الماليزية باجراء تحقيق عاجل لكشف المتورطين بالاغتيال قبل تمكنهم من الفرار .حيث كان مقررا ان يغادر من ماليزيا يوم الاحد الى تركيا لرئاسة مؤتمر علمي دولي في الطاقة هناك .

مكان استشهاد الشاب البطش

بدرورها، نعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، العالم الفلسطيني الدكتور فادي البطش، الذي اغتيل فجر اليوم السبت في العاصمة الماليزية كوالالمبور.

وقالت الحركة في بيان صحفي لـ"الرسالة نت"  إنها "تنعى ابنًا من أبنائها البررة، وفارسًا من فرسانها، وعالمًا من علماء فلسطين الشباب، وحافظًا لكتاب الله".

وأشادت الحركة بإنجازات العالم الشاب وإبداعه العلمي إسهاماته المهمة في مؤتمرات دولية في مجال الطاقة، حيث كان الشهيد نموذجًا في الدعوة إلى الله، والعمل من أجل القضية الفلسطينية.

وأطلق مجهولون فجر اليوم نحو 14 رصاصة باتجاه الشهيد خلال توجهه لأداء صلاة الفجر في العاصمة كوالمبور، وقال شهود عيان إن المنفذين يحملون سمات غربية وليس آسيوية.

 وكانت عائلة البطش  اتهمت جهاز الموساد "الإسرائيلي"، بالوقوف خلف عملية الاغتيال التي استهدف العالم الشهيد فادي.

 

 

كلمات مفتاحية:

التواصل السريع: 082854003 0598932104