19 نوفمبر 2018 . الساعة : 15:03

الأهلي والترجي.. ديربي الكبار لا يفسده دعاة العنف
شارك عبر:

8 نوفمبر 2018 . الساعة : 21:05 . منذ 1 أسبوع

يترقب عشاق الساحرة المستديرة دقات التاسعة من مساء الجمعة، لمشاهدة العرس الإفريقي للقارة السمراء، الذى يجمع الترجي التونسي مع الأهلي المصري، في إياب الدور النهائي لدوري أبطال إفريقيا على ملعب "رادس"

الرسالة نت - وكالات

يترقب عشاق الساحرة المستديرة دقات التاسعة من مساء الجمعة، لمشاهدة العرس الإفريقي للقارة السمراء، الذى يجمع الترجي التونسي مع الأهلي المصري، في إياب الدور النهائي لدوري أبطال إفريقيا على ملعب "رادس".

وحسم الأهلي موقعة الذهاب لمصلحته (3-1) في "برج العرب"، في مباراة مثيرة للجدل من الناحية التحكيمية.

واستغل دعاة العنف والفتنة القرارات التحكيمية في مباراة الذهاب لإشعال الحرب بين الأشقاء من جماهير الأهلي والترجي، قبل موقعة الإياب في "رادس"، وسادت حالة من التحدي بين جماهير الناديين عبر مواقع "التواصل الاجتماعي"، خلال الفترة الأخيرة قبل أن تتعالى دعوات التهدئة من الجانبين.

العلاقات التي جمعت جماهير "القلعة الحمراء" مع جماهير "شيخ الأندية التونسية"، لها أصول راسخة في أعماق الود والتفاهم، والتي يرصدها التقرير التالي.

جماهير الترجي تساند الأهلي

توطدت العلاقة بين جماهير الأهلي والترجي بعد إعلان رابطة ألتراس الترجي مؤازرة الفريق المصري ضد غريمهم الصفاقسي التونسي في المباراة النهائية لدوري أبطال إفريقيا، والتي فاز فيها المارد الأحمر بالهدف القاتل الذى أحرزه محمد أبو تريكة بالوقت بدل الضائع، حيث حرصت جماهير شيخ الأندية التونسية على مؤازرة المارد الأحمر ضد غريمهم التونسى، كما هتفت جماهير الترجي لأبو تريكة بعد إحراز الهدف القاتل في الشباك التونسية.

مواساة جماهير الترجي للأهلي

وخاض الأهلي مباريات عديدة في "رادس", جميعها خرجت بسلام دون حدوث أي شعب بين اللاعبين في أرض الملعب, وأيضا بين الجماهير لعدة أسباب لعل أبرزها الموقف التاريخي من لاعبي وجمهور الترجي عقب مجزرة "بورسعيد" وتخليد الشهداء ووضع باقة ورد أسفل المدرجات.

فعقب حادث "بورسعيد" الأليم الذى لقي فيه 74 مشجعا من النادي الأهلي مصرعهم، بسبب أعمال العنف والإرهاب التي تزامنت مع حالة الاضراب الأمني في أعقاب ثورة يناير، لم تكن جماهير الترجي ببعيدة عن الأهلي، بعدما حرصت على مواساة جماهير "القلعة الحمراء" برفع لافتات المواساة في مباريات فريقهم.

استعدادات لتأمين المباراة

من جانبه, أعلن الاتحاد التونسي لكرة القدم، استعداد وزارة الداخلية التونسية لتأمين مباراة الترجي والأهلي المحدد لها غدا, وسط حضور 60 ألف مشجع.

وذكر الموقع الرسمي للاتحاد التونسي لكرة القدم, أن السلطات الأمنية أكدت استعدادها لتأمين المباراة بكامل طاقة استيعاب ملعب "رادس" البالغة 60 ألف مشجع، وذلك بعد الاجتماع الذى جمع بين مسؤولي الاتحاد التونسي ووزارة الداخلية.