21 سبتمبر 2018 . الساعة : 12:39

ِالسمنة تجتاح المجتمع الفلسطيني بفئاته المختلفة
شارك عبر:

2 أغسطس 2009 . الساعة : 21:19 . منذ 9 سنوات

انهمكت الفتاة جمانة (18 عاما) في ممارسة بعض التمارين الرياضية الشاقة في أحد مراكز التخسيس واللياقة البدنية في قطاع غزة للتخفيف من السمنة المفرطة التي

غزة/ مها شهوان

انهمكت الفتاة جمانة (18 عاما) في ممارسة بعض التمارين الرياضية الشاقة في أحد مراكز التخسيس واللياقة البدنية في قطاع غزة للتخفيف من السمنة المفرطة التي أصبابتها بالانزعاج.

وتقول جمانة " للرسالة نت " والعرق يتصبب من وجنتيها المنتفختين : لجأت إلى مركز التخسيس لأنني سألتحق بالجامعة، ولا أريد أن أكون موضع استهزاء زميلاتي مثلما كان يحدث معي بالمدرسة .

وانتشرت في الآونة الأخيرة العديد من مراكز التخسيس واللياقة البدنية في قطاع غزة، ولم يعد الأمر يقتصر على النساء فقط بل وصل الحد إلى الرجال و الأطفال أيضا، وذلك لتوافر العديد من الأدوية والأعشاب التي تساعد على إنقاص الوزن بطرق سريعة

وتقول السيدة( م.ع) التي تقطعت أنفاسها لممارستها التمارين الرياضية:" رغبة زوجي  دفعتني للالتحاق بالمركز، لأنه هددني بالزواج علي  إن لم انقص وزني، لاسيما أن ازداد وزني بعد الولادة ، وأثر على مظهري فقررت أن أنصاع لرغبته ".

ويقول سمير " 34عاما " الذي بدا الإرهاق على جسمه الضخم :" لاحظت  في السنوات العشرة الأخيرة ازدياد وزني فذهبت إلى أطباء كثر، ومراكز للتخسيس لإنقاص وزني الذي وصل لـ125 كيلو، مشيرا انه في غضون شهرين نقص 24 كيلو .

أم معتز"45عاما" رغم سمنتها الزائدة الا أن زوجها يريدها بذلك الشكل ، ويرفض أن تذهب إلى الأطباء لإنقاص وزنها ، فقد أنبها في أحد الأيام  عندما لاحظ أنها تحتفظ بعشبة لتخسيس الوزن، و ثار عليها وألقى بالعشب خارج المنزل.

من جهته أشار أخصائي التغذية والعلاج بالأعشاب الطبيعية د.جميل النباهين إلى أن السمنة منتشرة بالمجتمع الفلسطيني بنسبة 35% مقارنة بالمجتمعات الغربية فنسبة النساء تصل لـ 85% بينما الرجال15%.

ونوه النباهين أن السمنة تسبب 16 مرضا، من بينها أمراض القلب والمفاصل وأمراض السكر ومشاكل بالمعدة إضافة للعقم.

ولفت إلى أن 80% من أسباب السمنة عبارة عن عادات خاطئة في تناول الأكل لعدم انتظام الوجبات وعمل الريجيم العشوائي ، وما يقارب10% نتيجة عوامل وراثية، و أن 10% نتيجة أسباب مرضية كأمراض الهرمونات.

ويعزو النباهين أسباب السمنة لدى النساء لعدة أسباب منها العلاج بالهرمونات وذلك لعدم انتظام الدورة والحمل ، إضافة إلى الراحة البدنية وقلة الحركة، بينما يرجع ذلك لدى البنات للوضع النفسي السيئ وضغط الدراسة والتفكير بالمستقبل ، مضيفا أن السمنة لدى الرجال ترجع إلى الجهل بنظام الأكل الصحي والوضع الاقتصادي المتدهور.

وأكد على ضرورة إتباع نظام معين بالنسبة للأطفال حسب سنهم ومرحلة نموهم ، عازيا السمنة لدى الأطفال لجلوسهم ساعات طويلة أمام شاشة الكمبيوتر؛ الأمر الذي يؤدي لقلة الحركة، و تفضيل المأكولات المؤدية للإفراط بالسمنة كالشيبسي والبيبسي.

وحذر النباهين من استعمال الأعشاب بطريقة سيئة مثل "السنمكة" المسببة للإسهال وفقدان عناصر رئيسية يحتاجها جسم الإنسان كالأملاح والفيتامينات ، و المواد الكيميائية كأدوية "السيبوتريم"،"الشيتوكال" والتي تهدف لسد الشهية لمرحلة معينة.

وشدد على ضرورة الابتعاد عن تلك الأعشاب لأنها تسبب زيادة في الوزن وخفقان القلب إضافة إلى الغثيان والصداع.

وأضاف أن الريجيم مبني بالأصل على حديث الرسول صلى الله عليه وسلم :" ثلث لطعامه وثلث لشرابه وثلث لنفسه" ، مشيرا أن الرجيم يبدأ بالمعدة وينتهي بالمعدة، إضافة إلى إتباع أنظمة غذائية تؤدي لأضرار بالصحة.

ونصح النباهين بممارسة رياضة المشي لنصف ساعة يوميا ، و تناول الخبز الأسود، والإكثار من تناول الفاكهة. و دعا إلى تجنب المشروبات الغازية لأنها تضر بالجسم والرجيم ، و عدم إتباع أنظمة غذائية عشوائية دون إشراف طبيب مختص.

 

كلمات مفتاحية:

التواصل السريع: 082854003 0598932104