اقبال كبير على عمليات تجميل "الغمّازات"

الغمازات من علامات الجمال
الغمازات من علامات الجمال

نيويورك- الرسالة نت

غمازات الوجه من الصفات الجمالية التي تظهر على الوجنتين، وهي إحدى معايير الجمال نظرا لغرابتها وأيضا تواجدها عند عدد قليل من الأشخاص. وأصبح باستطاعة أي شخص إجراء عملية تجميلية بسيطة لعمل غمازة عند طبيب التجميل.

ويبدو أن سحر الغمازة يضيف للوجوه كثيرا من الارتياح والقبول حتى أن خبراء النفس قد يقولون الكثير عن هذا الموضوع، إذ من يملك غمازة في وجنتيه يملك قلوب الناس بسهولة.

اليوم تحظى الغمازات بإقبال شديد من الفتيات، خاصة وأنها تجرى بطريقة سهلة تتضمن خطوات أربع.

ويقوم الدكتور قاسم أهلي استشاري الجراحة التجميلية بهذا الإجراء التجميلي ويصفه بأنه أحد علامات الجمال، التي تميز شعوبا كثيرا خاصة الشعوب الآسيوية.

ويعتمد الدكتور قاسم على مقاسات الوجه لتحديد المكان الأمثل وهو مع فكرة وجود غمازة واحدة على الخد لأنها تزيد كامل الوجه جمالا.

نجاح الغمازة مرهون بسماكة الجلد والنسيج الشحمي في الخد، حيث تبدو طبيعية جدا بعد مرور أسبوعين من إجرائها.

وقبل إجراء الغمازة هناك مجموعة من الاحتياطات يجب أن تتخذ لعل أهمها الابتعاد عن الأدوية التي تسبب ميوعة الدم لتقادي الكدمات.

بقي أن نذكر أن الغمازة تعد عند بعض الشعوب رمزا للحظ للرجال والنساء معا ومن يملكها يملك الحظ والجمال.

سكاي نيوز