أسترالي يفوز بجائزة الرواية البوليسية في بريطانيا

151001042004_robotham_640x360_tonymotthachetteaustralia_nocredit
151001042004_robotham_640x360_tonymotthachetteaustralia_nocredit

لندن- الرسالة نت

حصل كاتب أسترالي على جائزة الرواية البوليسية في بريطانيا، وهي أحدى أكثر الجوائز الأدبية شهرة في العالم.

وفاز مايكل روبوثام، المقيم في سيدني، بجائزة غولد داغر، التي تمنحها جمعية كتاب الرواية البوليسية في بريطانيا، عن روايته "الحياة أو الموت".

وتعد "الحياة أو الموت" رواية روبثام العاشرة، وتتناول قصة سجين هرب من السجن قبل فترة قصيرة من موعد الإفراج عنه.

وعبر روبوثام، وهو صحفي سابق، عن امتنانه لاحترام هيئة الجائزة له ولروايته.

وقال: "إنه لمن دواعي السرور أن تحقق نجاحا تجاريا، وأن تتمكن من بيع عدد كبير من الكتب، وأن تصبح كاتبا متفرغا، كما أن الفوز بجازة مثل داغر يجعلك تشعر باحترام الروائيين لك، وأنك أصبحت واحدا من الروائيين الجيدين".

وأضاف روبوثام إن العديد من السير الذاتية التي كتبها لشخصيات في بريطانيا ساعدته تطوير أسلوبه الروائي.

"أصبحت أجيد نقل ما يقوله الناس وبث الحياة في الشخصيات على الروقة، وجعلها تبدو واقعية، لأنني كتبت عن العديد من الأشخاص مدة 10 أعوام".

ومن بين الشخصيات التي كتب عنها الفنان المسجون رولف هاريس، الذي أدين بالاعتداء الجنسي على فتيات صغيرات إحداهن ككانت تبلغ من العمر 8 أعوام فقط.

وقال روبوثام إنه إن ندم على تعامله مع هاريس، وأنب نفسه على ذلك طويلا.

وأصبح روبوثام الاسترالي الثاني الذي يفوز بجازة داغر بعد بيتر تامبل عام 2007.

BBC