15% من يهود الاتحاد السوفييتي غادروا الأراضي الفلسطينية

الأرشيف
الأرشيف

الناصرة- الرسالة نت

أفادت القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي، أن هجرة اليهود الذين قدموا من الاتحاد السوفييتي إلى الأراضي المحتلة عام 48، تصاعدت في الآونة الأخيرة.

وذكرت أن ما يقارب خمس اليهود المستجلبين إلى الأراضي الفلسطينية من الاتحاد السوفيتي في سنوات التسعينيات (نحو مليون يهودي)، غادروها إلى بلدان أخرى، أبرزها كندا.

وأشارت إلى أن هؤلاء مكثوا في الأراضي الفلسطينية لما يُقارب الـ 25 عامًا، مبينة أنهم غادروها لأنهم "لم يشعروا أنهم ينتمون للمجتمع الإسرائيلي"، مؤكدة أن 15 في المائة من المهاجرين غادروا "إسرائيل بالفعل".

ونقلت القناة العاشرة عن "سكاش" (أحد المهاجرين إلى كندا)، قوله "جئت إلى إسرائيل عندما كان عمري 6 سنوات، مع المئات من العائلات الشابة، وخدمت في الجيش وتزوجت في البلاد، ولكنني لم أشعر أنني أنتمي إلى المجتمع الإسرائيلي".

وكانت تقارير عبرية قد كشفت أن يهود الاتحاد السوفييتي، (والذين شكلوا القوة الثانية في "إسرائيل" لعدة سنوات)، عانوا من سياسية تمييز عنصري من جانب اليهود الغربيين ومن جانب الحكومات الإسرائيلية التي سيطر عليها اليهود الغربيين.

المصدر: قدس برس