وقفة برام الله للمطالبة باسترداد جثامين الشهداء المحتجزة

صورة من الوقفة
صورة من الوقفة

رام الله- الرسالة نت

شارك أهالي الشهداء المحتجزة جثامينهم، لدى الاحتلال اليوم، في وقفة تضامنية ‏دعت إليها لجنة استرداد الجثامين، وتجمهر العشرات ممن تضامنوا معهم على دوار المنارة وسط مدينة رام الله.‏

وجابت المظاهرة أرجاء المدينة ورفع المشاركون صور الشهداء وهتفوا بشعارات تطالب بالإفراج عنهم، وشارك ذوو ‏الشهداء الذين سبق تسملهم جثامين أبنائهم في هذه المظاهرة. ‏

وأكد الناطق باسم حملة استرداد الجثامين محمد عليان، أنه من المتوقع أن يسلم الاحتلال خمسة جثامين، مع وجود ‏تحفظات من قبل الاحتلال على بعض الأسماء بسبب "قسوة عملياتهم" كما ادعى الاحتلال يذكر منهم كل من الشهيد ‏محمد الفقيه، ومحمد طرايرة وعبد الحميد أبو سرور.‏

وعلى الرغم من مرور 15 شهراً على بدء الانتفاضة ما زال الاحتلال يحجز 11 جثمان شهداء انتفاضة القدس وهم  ‏محمد الرجبي، ورامي العورتاني، وعبد الحميد أبو سرور، ومجد الخضور، ومعن أبو قرع، وحماد الشيخ، ومصباح أبو ‏صبيح، ومحمد زيدان، وحاتم الشلودي، ومحمد الطرايرة، ومحمد الفقيه.‏