الوريث الوريث

"القرآن الكريم والسنة" تنظم أمسية قرآنية شرق غزة

غزة – الرسالة نت

 

نظمت دار القرآن الكريم والسنة فرع شرق غزة مساء الأربعاء أمسية قرآنية في مسجد الدارقطني بعنوان " أمسية الإيمان , حبا في القرآن".

 

وجاءت الأمسية بحضور د.أنور نصار مدير عام دار القرآن الكريم , ومنذر الغماري مدير أوقاف غزة , ود.عبد السميع العرابيد نائب رئيس جامعة الأقصى, وهاني اسليم رئيس فرع شرق غزة في دار القرآن ,و د.زهدي أبو نعمة , و د.شحادة السويركي , بالإضافة لحضور كوكبة من القراء وأهالي ووجهاء وأبناء المنطقة.

 

بدوره أكد مدير عام دار القرآن الكريم والسنة د.أنور نصار أن قطاع غزة يشهد تقدما كبيرا في حفظ القرآن الكريم والسنة المطهرة , مبينا أن دار القرآن الكريم بعد شهرين تستعد لتخريج "20" ألف طالب وطالبه من حفظة القران الكريم وأجزاء منه.

 

وأشاد نصار بالأمسيات القرآنية , مطالبا جموع الحضور في الاجتهاد بحفظ القرآن الكريم وتحفيظه للأجيال الناشئة لأن الله عز وجل سيرفع بهذا القرآن أقواما ويذل به آخرين كما قال النبي صلي الله عليه وسلم.

 

ومن جانبه قال مدير أوقاف غزة منذر الغماري إن هذه الأمسيات تمثل فخر وعزة لجميع أبناء الشعب الفلسطيني , مؤكدا أن وزارة الأوقاف والشئون الدينية تسخر كل طاقاتها لدعم هذه الأمسيات القرآنية.

 

وأضاف الغماري أن سماع القراءات المتعددة تجعل الناس يتعاطون بشكل اكبر مع القرآن الكريم , متمنيا أن يستطيع جميع الناس من الوصول إلي تعدد القراءات والحصول على السند المتصل عن النبي صلى الله عليه وسلم.

 

ومن جهته أكد رئيس فرع شرق غزة بدار القرآن الكريم هاني اسليم أن دار القرآن الكريم فرع شرق غزة كانت صاحبة السبق في إقامة الأمسيات القرآنية , ثم بعد استحسان الفكرة تم تعميمها على المناطق الفرعية الأخرى.

 

وأوضح أن دار القرآن الكريم تقوم بالعمل المتواصل وتهتم بالجيل القادم وبتحفيظه لكتاب الله تعالي , مبينا أن هذه الثقافة ازداد انتشارها بين الناس وخاصة في الفترة السابقة كثمرة لجهود المخلصين من أبناء الشعب الفلسطيني.

 

وأشاد اسليم بهذه الأمسية القرآنية التي جمعت قراء متميزين في قطاع غزة , متمنيا أن يظفر كل أبناء الشعب الفلسطيني بحفظ القران الكريم والسُنة المطهرة.وبأجواء إيمانية خالصة اشتملت الأمسية على قراءات مختلفة من القران الكريم قدمها كل من الشيخ سالم الصفطاوي والقارئ محمد عزات جحا والقارئ وليد سالم , بالإضافة إلي الابتهالات الدينية التي قدمها الشيخ الفاضل عاهد زينو.

 

وفي نهاية الأمسية القرآنية شكرت دار القرآن الكريم والسنة فرع شرق غزة جموع الضيوف والمشاركين , مؤكده في الوقت ذاته عزمها الاستمرار في عقد المزيد من الأمسيات القرآنية المميزة خلال الفترة القادمة.