ايران تمدح موقف تركيا من الاتفاق النووي

مدير مكتب الرئيس الإيراني محمود واعظي
مدير مكتب الرئيس الإيراني محمود واعظي

الرسالة نت- وكالات

قال مدير مكتب الرئيس الإيراني محمود واعظي، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، "يمتلك موقفًا واضحًا" من الاتفاق النووي والعقوبات الأمريكية ضد إيران.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها واعظي، للصحفيين، عقب اجتماع لمجلس الوزراء الإيراني، في العاصمة طهران، حول زيارة الرئيس حسن روحاني الأخيرة إلى العاصمة التركية أنقرة، والتي جرت الأسبوع الماضي.

وخلال مؤتمر صحفي مع نظيره الإيراني، على هامش تلك الزيارة، قال الرئيس التركي، إن العقوبات الأمريكية ضد إيران تُعرض أمن واستقرار المنطقة للخطر.

وأضاف واعظي، أن حكومة روحاني، تعمل على تطوير علاقات وثيقة مع دول الجوار. 

وأوضح أن تركيا تعتبر واحدة من دول الجوار التي تعمل طهران على إقامة علاقات وثيقة معها، وأن الجانبين شكّلا خلال السنوات الخمس الماضية، خمس لجان على مستوى رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء. 

ولفت إلى أن الاجتماعات رفيعة المستوى لمجلس التعاون بين إيران وتركيا، والتي عقدت في أنقرة وطهران، مكنت الجانبين التركي والإيراني من معالجة قضايا تتعلق بالاقتصاد والسياسة وقضايا أخرى ذات بعد إقليمي وعالمي. 

ولفت واعظي، إلى أن أول زيارة خارجية لروحاني، بعد الحزمة الجديدة من العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة ضد إيران في 4 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، كانت إلى أنقرة.

وبين أن تركيا وإيران، وقعتا خلال هذه الزيارة اتفاقات جيدة للغاية في المجالات المصرفية والاقتصادية والتجارية. 

وأشار واعظي، إلى أن رجال الأعمال الإيرانيين رافقوا روحاني، في زيارته الأخيرة إلى أنقرة.

وأعرب عن تمنياته في أن تخلق الاتفاقات الموقعة مناخًا جديدًا لتطوير التعاون التجاري.