1800 حالة اعتقال من القدس خلال العام الماضي

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

غزة- الرسالة نت

أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن مدينة القدس تصدرت المدن الفلسطينية في عدد حالات الاعتقال خلال العام الماضي حيث رصد ما يزيد عن (1800) حالة اعتقال وهي تشكل ثلث نسبة الاعتقالات التي جرت في كل انحاء الأراضي المحتلة خلال عام 2018 والتي بلغت (5700) حالة اعتقال.

وأوضح الباحث الناطق باسم المركز رياض الأشقر في بيانله، الأحد أن حالات الاعتقال تضمنت نساء (74) بينهن قاصرات، و(450) طفلاً بينهم أطفال لا تتجاوز اعمارهم 12 عام، و (22) من كبار السن تجاوزت أعمارهم 55 عاماً.

وذكر أن الاحتلال نفذ حملات اعتقال واسعة لمنع المقدسيين من مواجهة سماسرة الأراضي الذين يبيعون المنازل للمستوطنين، وتوزعت الاعتقالات على كافة قرى وبلدات ومناحي مدينة القدس، حيث احتلت العيسوية النصيب الأكبر من عمليات الاعتقال، ووصلت الى (580) حالة اعتقال، وتلاها منطقة شعفاط ووصلت حالات الاعتقال منها (295) حالة، ثم سلوان (235) حالة، ومن القدس القديمة (225) حالة، ومن المسجد الأقصى (150) حالة اعتقال.

وأشار إلى أن الاعتقالات من القدس تركزت على فئة الأطفال القاصرين والتي وصلت إلى (490) حالة اعتقال منذ بداية العام بينهم (29) طفلاً لم تتجاوز أعمارهم 12 عاما.

وحسب المركز، فقد أصدر الاحتلال (90) قرار بالحبس المنزلي خلال العام 2018، وكذلك فرض عقوبة الابعاد عن المنازل، لأكثر من (35) طفلاً، اضافة الى الغرامات المالية الباهظة على معظم الأطفال الذين تم عرضهم على المحاكم.

وأفاد أنه ارتقى في شهر مايو من العام الماضي الأسير المقدسي عزيز موسى عويسات 53 عاما من جبل المكبر، نتيجة اعتداء همجي في سجن إيشل على يد الوحدات الخاصة التابعة لإدارة السجون بالهراوات والركلات ولأكثر من مرة على راسه ورقبته وبطنه مما أدى لإصابته بانهيار كافة أجهزة الجسم، وتهتك في الرئتين ونزيف داخلي نتيجة الضرب عليهما بقوة، ونزيف في الدماغ وقد دخل في غيبوبة حادة وتم نقله لمستشفى الرملة.