"الإخوان المسلمين" تدين إعدام 9 شباب معارضين بمصر

ارشيفية
ارشيفية

القاهرة-الرسالة نت

أدانت جماعة الإخوان المسلمين، مساء الأربعاء، تنفيذ حكم الإعدام بحق 9 شباب معارضين بمصر، إثر اتهامهم باغتيال النائب العام السابق هشام بركات في صيف 2015.
جاء ذلك في بيان للجماعة، اليوم، تعقيبا على تنفيذ الحكم، رغم إطلاق مناشدات دولية بوقف إعدامهم.
وحملت الجماعة، السلطات المصرية، المسؤولية في "استباحة هذه الدماء البريئة، والحال الذي آلت إليه مصر وما تشهده من تدن في كل المجالات".
ودعت الجماعة، في بيانها، "الأحرار في كل مكان إلى إقامة صلاة الغائب على أرواح هؤلاء الشهداء البررة عقب صلاة الجمعة".
وفي وقت سابق اليوم، نفذت وزارة الداخلية المصرية، الإعدام في 9 شباب معارضين صدرت بحقهم أحكام نهائية في واقعة اغتيال بركات في صيف 2015، وفق إعلام محلي.
ومن أبرز من تم تنفيذ الحكم بحقهم الشاب أحمد محمد طه، وهو نجل محمد طه وهدان، عضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان (أعلى هيئة تنفيذية بالجماعة).
والثلاثاء، ناشدت منظمات حقوقية، بينها العفو الدولية، السلطات المصرية وقف تنفيذ الأحكام حيث أكد أهالي المتهمين أن اعترافات ذويهم تمت تحت التعذيب والإكراه وهو ما تنفيه السلطات وترفض التشكيك في أحكام القضاء.
وتعود أحداث القضية إلى يونيو/حزيران 2015، إذ قتل بركات، إثر تفجير استهدف موكبه بالقاهرة، فيما نفت آنذاك جماعة "الإخوان" أي علاقة لها بالواقعة.