للمرة الخامسة في تاريخه

لعنة بطل ومدرب شاب.. أسباب تتويج الأخضر بالدوري

فرحة لاعبي خدمات رفح بالفوز
فرحة لاعبي خدمات رفح بالفوز

الرسالة نت - فادي حجازي

توّج فريق خدمات رفح بلقب دوري الدرجة الممتازة للمرة الخامسة في تاريخه, رغم بقاء ثلاث جولات على نهاية المسابقة.

وسبق لخدمات رفح الفوز بالدوري مواسم 1994-1995, و1998-1999, و2005-2007, و2015-2016.

وبات رصيد "الأخضر" 42 نقطة في الصدارة, بفارق 10 نقاط كاملة أمام ملاحقه المباشر اتحاد خانيونس.

وفي التقرير التالي نستعرض لكم أبرز الأسباب التي تقف خلف تتويج خدمات رفح بلقب دوري الممتازة.

1- لعنة بطل الشتاء:

استفاد خدمات رفح من "لعنة" بطل الشتاء, بشكل واضح, لا سيما أنه أنهى الدور الأول من الممتازة في المركز الثاني برصيد 22 نقطة, بفارق نقطتين خلف اتحاد خانيونس.

ولكن في الدور الثاني, انقلبت الأوضاع رأسا على عقب, مع توالي سقوط "الطواحين" في المباريات, ليستغل "الأخضر" الرفحي هذا الأمر بأفضل طريقة, بعدما حقق العديد من الانتصارات المتتالية, والتي أبعدته كثيرا عن الملاحقين.

ولعل هذا الشئ يكشف عن سبب حسم اللقب قبل 3 جولات من نهاية الدوري, لا سيما أن الكثير من المنافسين تعثروا في مرحلة الإياب.

2- مدرب شاب:

لعب المدرب إسلام أبو عريضة دورا مهما في تحقيق فريقه لقب الدوري بجدارة, كونه نجح في إيجاد التوليفة المناسبة لخوض المباريات, بالإضافة لإيجاد الحلول الجيدة, حال كان هناك طارئ في صفوفه للإيقاف أو الإصابة.

وبات أبو عريضة ثاني أصغر مدرب يقود فريقه لإحراز اللقب في قطاع غزة, كونه يبلغ من العمر "38 عاما و10 أشهر و10 أيام", علما أن الأصغر هو محمود المزين, عندما توّج بالدوري موسم 2005-2007 مع خدمات رفح أيضا, عندما كان عمره "36 عاما و6 أشهر ويوم واحد".

3- السلاح الفردي:

يعدّ خدمات رفح من أكثر الفرق امتلاكا للحلول الفردية داخل الملعب خلال المباريات, إذ أن هذا الشيء يفتقد له الكثير من الأندية.

ولطالما عانى الفريق أمام التكتل الدفاعي لبعض الخصوم, لكن سرعان ما يستخدم لاعبوه مهاراتهم الفردية على غرار محمود النيرب, ومعتز النحال, وبدر موسى, وهلال الغواش, وآخرين, للوصول لشباك المنافسين.

كذلك يملك المدرب أبو عريضة بعض الحلول الجيدة على دكة البدلاء, وهذا ما رأيناه في العديد من المباريات.

4- أرقام رائعة:

يتصدر الفريق كل شيء في الدوري, كونه يملك أقوى خط هجوم, وأحسن خط دفاع, كما أنه الأكثر فوزا, والأقل خسارة, وهي أرقام جعلته بطلا للبطولة عن جدارة.

وسجل هجوم "الأخضر" 33 هدفا حتى نهاية الأسبوع التاسع عشر, في حين لم تتلق شباكه سوى 15 هدفا, بالتساوي مع الصداقة.

كذلك حقق الفوز في 13 مباراة, وتعادل في 3 لقاءات كثاني أقل الفرق تعادلا, بفارق مباراة خلف بيت حانون الأهلي, بينما خسر 3 مرات فقط.