ميلادينوف : نتمنى ان نحافظ على الهدوء لثلاثة أسابيع لتنفيذ المشاريع

منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف
منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف

غزة – الرسالة نت 

قال منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف، إن الأمم المتحدة عملت بشكل جديد لتخفيف المعاناة التي يعيشها أهل غزة، وإحداث اختراق في الحصار ليعيش السكان بشكل أفضل.

وأضاف ميلادينوف خلال مؤتمر صحفي، بمجمع ناصر الطبي بخان يونس عقب تفقد مشروع الطاقة الشمسية، صباح الاثنين: "سنواصل العمل مع كافة الجهات لتحقيق كافة المشاريع وإقامتها من أجل استمرار السلام والهدوء".

وتابع: "نتمنى أن نحافظ على الهدوء على الأقل لثلاثة أسابيع لنستطيع تنفيذ المشاريع، وأتمنى أن تقوم كل الأطراف بدورها حتى لا تنهار التهدئة في غزة".

وذكر ميلادينوف أن غزة كانت أقرب ما يكون إلى حرب رابعة نهاية الأسبوع الماضي، مضيفا: "كنا متوترين والوضع كان هشًا".

وأشار إلى أن مساعدة قطر مهمة جدًا لتثبيت الهدوء وتحسن الأوضاع خاصة بمجال الطاقة.

وأوضح ميلادينوف أن هدف الأمم المتحدة رفع الحصار عن غزة، واستعادة الوحدة وإقامة حكومة وطنية ديمقراطية توحد الضفة وغزة.

وبين أنه سيتم التركيز على فرص العمل المؤقتة بالتعاون مع البنك الدولي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.ووصل ميلادينوف، صباح اليوم إلى قطاع غزة عبر حاجز بيت حانون "إيرز".