جيش الاحتلال يكشف تزايد تعاطي المخدرات بين الجنود

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

القدس المحتلة- الرسالة نت

كشف موقع "إسرائيلي"، عن وجود قلق متزايد من زيادة تعاطي المخدرات في صفوف جيش الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضح موقع "i24" "الإسرائيلي"، أن اللجنة المخصصة لفحص "زيادة" تعاطي المخدرات في صفوف الجيش، ستعرض الأسبوع القادم ما خلصت إليه على رئيس هيئة الأركان أفيف كوخافي.

ولفت إلى أنه "في أعقاب البيانات المقلقة عن تعاطي المخدرات في صفوف الجيش الإسرائيلي، أنشأ كوخافي لجنة خاصة لدراسة الموضوع، أوصت بدورها باتخاذ تدابير وإجراءات عقابية جديدة لمنع تفشي المخدرات إلى جانب حملة توعية".

وأضاف: "في سياق الإصلاح الذي تم منذ عامين بشأن العقوبات في الجيش، تم التركيز على استخدام معسكرات الجيش لنشاطات استئصال المخدرات من صفوف الجيش، مما أدى إلى مضاعفة عدد الملفات التي فتحت لتعاطي المخدرات في هذه المعسكرات".

ونوه أنه "أصبح الآن من الضروري دراسة وتطوير وسائل وأدوات جديدة لمكافحة هذه الظاهرة، وبتوجيه من رئيس الأركان، تم تشكيل فريق لصياغة خطة عمل من أجل القضاء على ظاهرة تعاطي المخدرات في صفوف الجيش الإسرائيلي".

ومن بين القرارات التي اتخذتها اللجنة، "أدوات جديدة تستخدم وفقا للمعايير الثابتة؛ ففي حال ثبت تورط العسكري بتعاطي المخدرات، فهو معرض للحرمان من الامتيازات والمنافع مثل شهادة مقاتل في جميع مكوناتها، أو تقليص أو حرمانه من المنحة المالية عن التسريح من الجيش، والإيداعات الخاصة بالعسكري وامتيازات التعليم وحرمانه من المنح والإجازات بكل اشكالها"، بحسب الموقع.

وبالإضافة لما سبق، ذكر الموقع أنه "تجري دراسة اتباع إجراءات لمنع تعاطي المخدرات، مثل؛ إعداد قدرات قيادية، توعية الجنود، التوجه للأهل لبذل جهد مشترك، وحملة داخلية في صفوف الجيش حول مخاطر تعاطي المخدرات أثناء الخدمة في الجيش".

عربي21