اللجنة التحضيرية لمؤتمر الأمن القومي الفلسطيني السادس تنهي استعداداتها

ارشيفية
ارشيفية

غزة-الرسالة نت

انهت اللجنة التحضيرية لمؤتمر الأمن القومي الفلسطيني السادس ( صفقة ترامب وتحديات المواجهة) الذي سيعقد في قاعة الأكاديمية – جمعية الشابات المسلمات في الثاني عشر من الشهر الحالي استعدادتها الكاملة لعقد المؤتمر.
ويهدف المؤتمر الى ابراز التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية في ظل المتغيرات المحلية والاقليمية والدولية، وتبيان الرؤى الفلسطينية والعربية والدولية والمواقف الرسمية اتجاه مشاريع التصفية وصفقة ترامب، والتعرف على الاستراتيجيات الفلسطينية والعربية والدولية المضادة لصفقة ترامب، والتعرف على أسباب التحول في سياسات المنطقة العربية تجاه القضية الفلسطينية، وتقديم توصيات المؤتمر إلى المسؤولين وصانعي القرار الفلسطيني والعربي ليعملوا سوياَ على تذليل العقبات للوصول إلى الهدف المنشود وهو إفشال مخططات ومشاريع تصفية القضية الفلسطينية.
وسيناقش المؤتمرون التحديات التي تواجه القدس ومستقبلها الديني والسياسي، و قانون القومية اليهودي وأثره على تمرير صفقة ترامب، وأثر حصار غزة على مستقبل القضية الفلسطينية ومشروع صفقة ترامب، والتحولات العقائدية السياسية والعسكرية للكيان وتبعاته على القضية الفلسطينية
وذكر إياد الشوربجي، رئيس اللجنة التحضيرية أن المؤتمر سيعقد برعاية مركز غزة للدراسات والاستراتيجيات التابع لأكاديمية الإدارة والسياسية للدراسات ، وبمشاركة العديد من الخبراء والنخب السياسية من داخل وخارج قطاع غزة.
ويأتي عقد المؤتمر نتيجة لما تشهد القضبة الفلسطينية من تغيرات متسارعة تؤثر في جميع جوانبها، ولصياغة رؤية شاملة لتحديات القضية الفلسطينية واستشراف مستقبلها في ظل المتغيرات الاقليمية والدولية ومخططات التصفية عبر صفقة ترامب وسبل المواجهة.