اجتماع "للكابينت" صباح اليوم تزامنًا مع تدريب عسكري شامل

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

القدس المحتلة- الرسالة نت

ذكرت وسائل الاعلام العبرية، أن المجلس الأمني المصغر "الكابينت" سيلتئم صباح اليوم الأحد، لبحث التوتر مع قطاع غزة والغارات الجوية الاسرائيلية الاخيرة ضد سوريا.

ويأتي اجتماع "الكابينت" تزامنًا مع إعلان المتحدث باسم جيش الاحتلال عن بدء تدريب عسكري واسع النطاق يشمل منطقة الجليل والاغوار، ونهاريا، ومنطقة بحيرة طبرية، وهضبة الجولان المحتل.

ويبدأ التدريب بحسب القناة الثانية، غدًا الأحد وينتهي يوم الخميس المقبل، ويتخلل أيام التدريب حركة نشطة للأليات العسكرية والطائرات المقاتلة والمروحيات القتالية ومروحيات نقل الجنود، وطائرات مقاتلة في سماء معظم أجواء "إسرائيل".

ويتخلل التدريب تفعيل صفارات الإنذار في قواعد الجيش المنتشرة في أرجاء "إسرائيل".

وقال المتحدث باسم الجيش بأن التدريب خطط له ضمن خطة التدريبات لعام 2019 لفحص جهوزية القوات وقت الطوارئ.

بدوره، قال موقع ريشت كان العبري: إن "‏مجلس الوزراء سيعقد صباح اليوم جلسة احتفالية له في هضبة الجولان، للإعلان عن إقامة تجمع سكاني جديد سيحمل أسم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تكريما له على اعترافه بالسيادة "الإسرائيلية" الكاملة على هضبة ‎الجولان، وسيتم إزاحة الستار عن أسم القرية الجديدة وهو ‎#هضبة_ترامب.