برهوم: حكومة اشتيه تحاول التشويش على إقامة المستشفى الدولي بالقطاع

برهوم: حكومة اشتيه تحاول التشويش على إقامة المستشفى الدولي بالقطاع
برهوم: حكومة اشتيه تحاول التشويش على إقامة المستشفى الدولي بالقطاع

غزة - الرسالة نت

أكدّ المتحدث باسم حركة "حماس" فوزي برهوم، أن حكومة فتح برئاسة محمد اشتيه تحاول التشويش على إقامة المستشفى الدولي شمال القطاع.

وعدّ برهوم في تصريح وصل لـ"الرسالة نت" نسخة عنه، هذه المحاولات، تكريسا لسياسات الحكومة المقيتة تجاه القطاع.

وشددّ برهوم على دور المستشفى في محاولة حل أزمات القطاع الصحية، التي صنعها الاحتلال وتسبب بها إجراءات عباس وحكومته الانتقامية.

وأوضح أن هذه المحاولات "تأتي في سياق مساعي الحكومة للتضييق على سكان القطاع، ومفاقمة أزماتهم وضرب مقومات وعوامل صمودهم".

وأكدّ أن هذه "السياسة المشينة لسلطة عباس وحكومة اشتية تكشف زيف حديثه حول حرصه على غزة ومساعدة أهلها".

ورأى برهوم في هذه المحاولات تأكيدًا على "تخلي حكومة اشتية عن مسئولياتها تجاه غزة وأهلها المحاصرين ".

وبدأت مؤسسة أمريكية بمحاولة انشاء مستشفى ميداني شمال قطاع غزة، بتمويل قطري، حيث أشارت مصادر لـ"الرسالة نت" أنه سيتم نقل مستشفى ميداني متواجد في سوريا للقطاع.

وأوضحت المصادر أن المستشفى سيعمل به قرابة 250 ممرضا وطبيبا دوليا وامريكيا، وسيقام بالقرب من منطقة 5-5 عند حاجز بيت حانون.

وذكرت المصادر أن المستشفى سيحتوى عديد التخصصات، فيما يجري العمل على تدشين عيادة خاصة لمرضى السرطان بجوار المستشفى بتمويل من مؤسسات دولية.