هيئة الأسرى: إدارة "إيشل" تواصل عزل أسير بظروف صعبة

سجن ايشل
سجن ايشل

رام الله-الرسالة نت

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن إدارة معتقل "إيشل" تواصل عزل الأسير إياد حسني محمد بزيع (33 عاما) من مخيم قلنديا شمال مدينة القدس المحتلة، داخل زنازين العزل الانفرادي بظروف غاية في الصعوبة.

وبينت الهيئة أن الأسير يقبع داخل العزل منذ شهر نيسان الماضي، وذلك بذريعة إلقائه ماء ساخنا على أحد السجانين بعد سماعه نبأ استشهاد ابن خالته محمد دار عدوان برصاص الاحتلال.

وأضافت الهيئة في بيان لها، اليوم الأحد، ان الأسير بزيغ يقبع حاليا داخل زنزانة ضيقة تفتقر إلى أدنى مقومات الحياة، وفي كثير من الأحيان يتعمد السجانون التنكيل به من دون أي مبرر، بضربه بشكل عنيف وتكبيل يديه "بالبرش" لساعات طويلة.

يذكر أن قوات الاحتلال كانت قد اعتقلت الأسير بزيع بتاريخ 23/10/2017، وأصدرت محكمة الاحتلال بحقه بعد أيام قرار اعتقال إداري مدته ستة أشهر، وجددت له الأمر الإداري خمس مرات متتالية، ليكون قد أمضى حتى الآن 20 شهرا في الاعتقال الإداري، علما أنه لأسير محرر كان اعتقل سابقا عدة مرات، وأمضى خلالها ما مجموعة خمس سنوات في سجون الاحتلال.