إصابات برصاص الاحتلال في جمعة الشباب الفلسطيني شرق قطاع غزة

thumb - 2019-07-05T172625.533.jpeg
thumb - 2019-07-05T172625.533.jpeg

غزة- الرسالة نت

أصيب عصر اليوم، شبان فلسطينيين برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي قرب السياج الفاصل شرق قطاع غزة، مع بدء فعاليات الجمعة السبعين لمسيرات العودة وكسر الحصار "جمعة الشباب الفلسطيني"، التي دعت لها الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار.

وأفادت مصادر طبية، أن مواطنين أصيبا برصاص الاحتلال شرق مدينة غزة، نقلا على إثرها لمستشفى دار الشفاء غربي مدينة غزة، لتلقي العلاج فيما أصيب ثالث بالرصاص شرق مخيم العودة بخان يونس.

وكانت الهيئة العليا قد ألغت مسيرات العودة للأسبوع المنصرم، وقررت أن تقتصر فعالياتها على أداء صلاة عيد الأضحى المبارك في مخيمي العودة شرق خان يونس وملكة شرق غزة، الأحد الماضي.

وانطلقت مسيرات العودة بـ 30 مارس 2018، تزامنا مع ذكرى "يوم الأرض"، وتم تدشين خمسة مخيمات مؤقتة على مقربة من السياج الأمني الإسرائيلي، "للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن غزة".

وأدى قمع الاحتلال الدموي للمشاركين في مسيرات العودة لارتقاء مئات الشهداء، وإصابة الآلاف بجراح مختلفة.