استطلاعان: كتلة اليمين والحريديم أقوى بحال ترأس ساعر الليكود

ساعر في الكنيست، هذا الشهر (أ.ب.)
ساعر في الكنيست، هذا الشهر (أ.ب.)

الرسالة نت-وكالات

أظهر استطلاع نُشر اليوم، الجمعة، أنه في حال بقي رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، رئيسا لحزب الليكود، فإن كتلة أحزاب اليمين المتطرف لن تتجاوز نسبة الحسم، وأن الليكود سيحصل على 34 مقعدا في الانتخابات الثالثة للكنيست، التي ستجري في 2 آذار/مارس المقبل، لكن قوة كتلة "كاحول لافان" برئاسة بيني غانتس، ستكون 38 مقعدا بدل 33 مقعدا حاليا.

وفي هذه الحالة، وفقا لاستطلاع نشرته صحيفة "ماكور ريشون"، ستكون أحزاب اليمين والحريديين ممثلة بالكنيست بـ56 عضو كنيست: الليكود 34، شاس 8، "يهدوت هتوراة" 7، "اليمين الجديد" 7.

وفي المقابل، ستكون قوة "كاحول لافان" الوسطية - اليمينية وتحالف "العمل – غيشر" 38 عضو كنيست، وكتلة "المعسكر الديمقراطي" لن تتجاوز نسبة الحسم. وستحصل القائمة المشتركة على 14 مقعدا في الكنيست، وحزب "يسرائيل بيتينو" برئاسة أفيغدور ليبرمان على 7 مقاعد.  

ويأتي هذا الاستطلاع قبل الانتخابات الداخلية على رئاسة حزب الليكود، بين نتنياهو وعضو الكنيست غدعون ساعر. وفي حال فاز ساعر وترأس الليكود، فإن هذا الحزب سيحصل على 30 مقعدا في الكنيست. لكن الاستطلاع أظهر أنه على الرغم من تراجع الليكود بأربعة مقاعد، إلا أن قوة كتلة اليمين والحريديين سترتفع إلى 60 عضو كنيست: الليكود 30، "اليمين الجديد" 10، شاس 8، "يهدوت هتوراة" 8، كتلة أحزاب اليمين المتطرف 4.

وفي المعسكر الآخر، ستحصل "كاحول لافان" على 34 مقعدا، "العمل – غيشر" 5، "يسرائيل بيتينو" 7، وستبقى قوة القائمة المشتركة 14 مقعدا في هذا السيناريو أيضا.

وحسب استطلاع آخر نشرته صحيفة "معاريف"، اليوم، فإن الليكود برئاسة نتنياهو سيحصل على مقاعد أكثر ولكن قوة كتلة اليمين والحريديين ستكون أكبر إذا كان الليكود برئاسة ساعر.

"كاحول لافان" 35 مقعدا، الليكود برئاسة نتنياهو 32، القائمة المشتركة 13، شاس 8، "يهدوت هتوراة" 7، "يسرائيل بيتينو" 7، "اليمين الجديد" 5، "العمل – غيشر" 5، كتلة اليمين المتطرف 4، "المعسكر الديمقراطي" 4. وفي هذه الحالة تكون قوة اليمين والحريديين بقيادة نتنياهو 56 مقعدا.

وفي حال ترأس ساعر الليكود: "كاحول لافان" 33، الليكود 30، القائمة المشتركة 13، شاس 9، "يهدوت هتوراة" 7، "اليمين الجديد" 8، "يسرائيل بيتينو" 6، كتلة اليمين المتطرف 5، "العمل – غيشر" 5،"المعسكر الديمقراطي" 4.وفي هذا السيناريو يكون تمثيل اليمين والحريديين برئاسة ساعر 59 مقعدا.

ورغم إمكانية ارتفاع تمثيل كتلة اليمين والحريديين إلا أن لا أحد لديه 61 عضو كنيست ليشكل ائتلافا من خلاله.

وقال 43% من المستطلعين إن نتنياهو الأنسب لتولي رئاسة الحكومة، بينما قال 38% أن ساعر الأنسب. وفي حال فاز ساعر برئاسة الليكود، فإن 31% قالوا إنه الأنسب لتولي رئاسة الحكومة، مقابل 35% الذين قالوا إن غانتس الأنسب لتولي هذا المنصب.

#المصدر: عرب 48