إليك 12 مكوّنا يجب تفاديه بمستحضرات التجميل لضررها

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

مدريد- الرسالة نت

نشرت مجلة "بسيكولوخيا إي منتي" الإسبانية تقريرا تحدثت فيه عن المواد الكيميائية الضارة التي تدخل ضمن تركيبة بعض مستحضرات التجميل التي نستخدمها بشكل يومي.

وقالت المجلة، في تقريرها، إن الكثير من الأشخاص يجهلون مصدر هذه المكونات التي تُستخدم في صناعة مستحضرات التجميل.

وبما أننا نختار هذه الأنواع من المنتجات في أغلب الأحيان على أساس اللون أو الرائحة أو السعر، فإنه قد حان الوقت لنبدأ في التحقق من ملصقات هذه المنتجات لمعرفة المكونات التي يجب تجنبها قبل اقتنائها.

12 مكونا ينبغي أن تتجنبه في مستحضرات التجميل

أشارت المجلة إلى أن بعض المكونات الكيميائية في مستحضرات التجميل سامة إلى درجة أنها محظورة في بعض البلدان، بينما تتوفر في أسواق العديد من البلدان الأخرى.

لهذا السبب، عليك أن تتعرف عليها لتجنب شرائها. وبغض النظر عن سعر مستحضرات التجميل في السوق، فإن الكثير منها يحتوي على هذه المواد الكيميائية التي ينبغي أن نتجنب ملامستها لبشرتنا.

وفي الواقع، يمكن لاستخدامها بشكل متواصل أن يكون ضارا أحيانا، بينما قد يؤدي بعضها الآخر إلى تحفيز مرض السرطان.

1. البارابين

أوضحت المجلة أن البارابين مادة حافظة تعمل على إبقاء البكتيريا بعيدا، وتستعملها العديد من العلامات التجارية في صنع مختلف مستحضرات التجميل.

لكن يمكن أن يؤدي البارابين إلى حدوث تغيرات على مستوى الوظائف الهرمونية قد تتسبب في اضطراب الغدد الصماء.

وفي بلدان على غرار فرنسا والدنمارك، يحظر استعمال هذه المادة. ويعتبر البارابين من المكونات التي يجب عليك تجنبها في مستحضرات التجميل.

2. الديثانولامين

نوهت المجلة بأن المكونات المعروفة باسم ديثانولامين وتريثيلامين وإيثانولامين عادة ما تكون موجودة في منتجات الصابون، وتتسبب في تأخير نمو الشعر.

تستخدم هذه المكونات على نطاق واسع وتتميز المنتجات المصنوعة من هذه المواد بملمس كريمي يجعلها أكثر رغوة.

ويمكن أن يعاني الأشخاص ذوي البشرة الحساسة من التهيج على مستوى الجلد والعينين. وإذا أضيفت هذه المركبات الثلاثة إلى مكونات أخرى، فإنها يمكن أن تعزز من خطر الإصابة بمرض السرطان.

3. السيلوكسان

تستخدم مادة السيلوكسان في تليين وتنعيم منتجات التجميل. وعلى الرغم من عدم وجود دراسة نهائية، إلا أنه من المحتمل أن يكون لهذه المواد تأثير على الوظائف الهرمونية قد يؤدي إلى الإصابة بمرض تسمم الكبد.

4. الألومنيوم

يستخدم الألومنيوم في صنع منتجات إزالة العرق، وهو يؤدي إلى الإصابة بمرض سرطان الثدي. لسوء الحظ، يسهل العثور على مزيلات العرق التي تحتوي على هذه المادة في الأسواق.

5. الرصاص

أوردت المجلة أن العديد من مستحضرات أحمر الشفاه تحتوي على الرصاص. وعلى الرغم من أن الكمية التي يحتويها المستحضر عادة ما تكون ضئيلة جدًا، إلا أن امتصاص الجسم لها يضر بالصحة.

لذلك، ينبغي أن نتثبت دائما من الملصقات الموجودة على مستحضرات أحمر الشفاه.

6. الأمونيا

أشارت المجلة إلى أن هذا المكون هو الأقل خطرا ضمن القائمة الطويلة للمكونات الضارة التي تندرج في صناعة مستحضرات التجميل.

لكن استعمال منتجات تحتوي على الأمونيا قد يتسبب في ظهور مشاكل على مستوى فروة الرأس.

تستعمل هذه المادة على نطاق واسع في صناعة صبغة الشعر ويمنع استعمال هذه المنتجات بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من التهاب الجلد الدهني أو الأكزيما على فروة الرأس.

7. بولي إيثيلين جلايكول

تستخدم هذه المادة في صناعة كريم الأساس وقد ثبت أنها مرتبطة بتلف الجهاز العصبي. إذا لمحت مكونات على ملصق المنتج على غرار "إيثيل" أو "غليكول" فكوني على يقين من أن المنتج يحتوي على مركبات كيميائية ضارة.

8. السيليكون

ذكرت المجلة أن مادة السليكون مادة غير سامة ولكن الاستخدام المطول لمنتجات تحتوي هذا المكون يمكن أن يدمر سطح الجلد وفروة الرأس والشعيرات الدموية.

يمكن العثور على هذا العنصر الكيميائي بشكل أساسي في مستحضرات التجميل، وفي الشامبو والبلسم.

تعتبر هذه الأنواع من المركبات ضارة لأنها تتخلل الجلد والشعر مما يؤدي إلى توقف عملية تنفس الجلد. في البداية، قد تشعر عند استعمالها أن مظهرك يتحسن، ولكن مع مرور الوقت تستطيع أن تلاحظ الضرر.

9. الفورمالديهايد

كيميائيا، يعد الفورمالديهايد من أبسط مكونات الألدهيدات الموجودة. وهي مادة قابلة للاشتعال وتستخدم في بعض مستحضرات التجميل مثل تثبيت طلاء الأظافر وغسول الجسم.

تعتبر منظمة الصحة العالمية مكون الفورمالديهايد عنصرا كيميائيا ضارًا يمكن أن يسبب مرض السرطان.

10. الفثالات

أشارت المجلة إلى أن اندماج هذا المكون مع مكونات كيميائية أخرى يمكن أن يؤدي إلى ظهور الطفرات الوراثية ويؤثر بالتالي على وظيفة الهرمونات، مما يسبب مشاكل في الإنجاب.

في مرحلة ما، كان هذا العنصر يستخدم كبديل للفورمالديهايد خاصة في صناعة طلاء الأظافر. على ضوء هذه النتائج، من الأفضل التحقق مما إذا كانت ملصقات المنتجات التي تريد شراءها تحتوي على "الفثالات" وإذا كان الأمر كذلك، فلابد من تجنب استخدامها.

11. بفلنديامين

ذكرت المجلة أن مركب البفلنديامين مشتق من "الأنيلين". وهو يستعمل لإضفاء لون على الشعر كما أن تكلفته غير باهظة، ويوجد عادة في صبغة الشعر.

هذا المكون ضار ويتسبب في حدوث تهيج وردود فعل تحسسية للربو. وبالإضافة إلى أنه مكون مستخرج من الفحم، تتسبب مادة "البفلنديامين" في مرض السرطان.

12. لوريث كبريتات صوديوم

يستخدم هذا المكون في منتجات مستحضرات التجميل كمطهر ويؤدي استعماله المتكرر إلى زيادة خطر الإصابة بمرض السرطان.

ويعتبر لوريث كبريتات صوديوم مكونا ضارا في مستحضرات التجميل، لذلك من الأفضل عدم شراء المنتجات التي تحتوي على مثل هذا النوع من المكونات.