توقعات بإصدارات جديدة لشركة "أبل" خلال العام الجاري

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

واشنطن- الرسالة نت

توقع محلل من شركة "تي أف انترناشونال سيكيوروتيز" للخدمات المالية إصدارات جديدة لشركة "أبل" الأمريكية خلال العام الجاري.

وذكر المحلل مينغ تشي كو في ورقة بحثية جديدة أن تظهر ستة منتجات جديدة من أبل منزودة بتقنية "ميني ليد" بما في ذلك جهاز "ماك بوك برو" بحجم 14.1 إنش.

وأشار موقع "أي آي تي" التقني أن "ميني ليد" تعتبر تقنية عرض جديدة "تَعِد بنسب تباين محسّنة، ولون أسود أعمق مقارنة بشاشات أل سي دي المضاءة بمصابيح اليد العادية".

وحسب ما يقوله كو، فإن جهاز ماك بوك برو بحجم 14.1 إنش سيحل محل النسخة من الجهاز بحجم 13 إنشا في تشكيلة أبل.

ويأتي هذا التغيير، بعد أن قامت شركة أبل، باستبدال جهاز "ماك بوك برو" بجم 15 إنشا، بالنسخة ذات الشاشة بحجم 16 إنشا. وستتضمن نسخة 14 إنشا لوحة مفاتيح "ماجيك سويتش".

وأشار كو إلى أن هذا الجهاز لن يكون المنتج الوحيد لأبل خلال عام 2020 الذي سيضمن تقنية "ميني ليد" إذ تعتزم الشركة إصدار: جهاز "آي باد برو" بحجم 12.9 إنش، جهاز "آي ماك برو" بحجم 27 إنشا، جهاز "ماك بوك برو" بحجم 16 إنشا، جهاز "آب باد" بحجم 10.2 إنش، وجهاز "آي باد ميني" بحجم 7.9 إنش.

ولم ينشر كو تواريخ إصدار محددة لأي من المنتجات باستثناء آي ماك برو، الذي يقول إنه سيصدر في الربع الأخير من العام الجاري، بحيث سيكون أول تحديث من نوعه منذ إصدار الجهاز لأول مرة في شهر كانون الأول/ديسمبر عام 2017، وبالرغم من أنه كانت هناك شكوك حول مستقبل المنتج، لكن كو يقول إن "التحديث سيأتي".

ويشير المحلل أيضا إلى أن خطط أبل لإطلاق منتجات بتقنية ميني ليد لم تتأثر بتفشي فيروس كورونا.

وتوقع كو سابقا أن تطرح شركة أبل طرازي آي باد برو، وماك بوك الجديدين مع شاشات بتقنية ميني ليد في الربع الأخير من عام 2020 والربع الأول من العام المقبل، ومع ذلك، يبدو أن المذكرة الجديدة تشير إلى أن تطوير شركة أبل يسير بخطى أسرع من المتوقع.

ويذكر أن أحد الأشياء غير الواضحة هو ما إذا كان جهاز ماك بوك برو بمقاس 14 إنشا سيمثل الإصدار التالي من جهاز ماك بوك برو بمقاس 13 إنشا، أو إذا كان هناك تحديث بين النموذج الحالي والطراز النهائي المزود بتقنية ميني ليد.