مداهمات واعتقالات في الضفة الغربية

اعتقالات.jpeg
اعتقالات.jpeg

الرسالة نت- الضفة المحتلة

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الاثنين، حملات دهم تخللها اعتقالات في مدن الضفة الغربية.

ففي رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أربعة مواطنين وفتشت عددا من المنازل بينها منازل أسرى محررين، خلال حملة اقتحامات واسعة طالت عدة قرى وبلدات في محافظة رام الله والبيرة.

ففي بلدة سلواد شمال مدينة رام الله اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر معتز حامد، وعبد الرحمن فارس، والطالب في جامعة بيرزيت عبد الغني فارس.

واعتقل جنود الاحتلال المواطن خالد نوابيت من بلدة برقا شمال مدينة رام الله.

واقتحمت قوات الاحتلال كل من قرى وبلدات: نعلين، ودير قديس، وخربثا بني حارث، وبلعين، غرب رام الله، وفتشت منازل المواطنين وعاثت فيها فسادا.

 وعرف من بين المنازل المقتحمة منزل الأسير المحرر أحمد حمودة من قرية خربثا بني حارث، ومنزل أديب أبو رحمة في قرية بلعين.

وفي نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب عبد الغني عوني حامد من بلدة سلواد وهو طالب في جامعة بير زيت، وداهمت بلدة "جماعين".

وشهدت بلدة برقة شمال غرب نابلس مواجهات ليلية عنيفة، تمكن الشبان من تحطيم نوافذ باصات المستوطنين أثناء انسحابها من حومش المخلاة.