خطر التهاب عضلة القلب بلقاح موديرنا يفوق لقاحات أخرى

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

كوبنهاغن- الرسالة نت

كشفت دراسة دنماركية أن لقاح موديرنا المضاد لفيروس كورونا قد يسبب التهاب عضلة القلب، بصورة نادرة جداً كأثر جانبي، أكثر بأربع مرات من لقاح فايزر بيونتك.

وبحثت الدراسة، التي شملت نحو 85 بالمئة من الدنماركيين أي نحو 4.9 ملايين نسمة من سن 12 سنة فأكثر، الصلة بين لقاحات كوفيد-19 القائمة على تقنية الحمض النووي الريبوزي المرسال (إم.آر.إن.إيه) والتهاب عضلة القلب.

وكانت دراسات سابقة من الولايات المتحدة أشارت إلى تزايد خطر الإصابة بالتهاب عضلة القلب بسبب التطعيم بلقاحي موديرنا وفايزر القائمين على التقنية السابقة.

وذكرت الدراسة أن "التطعيم بلقاح موديرنا ارتبط على نحو متزايد بزيادة خطر الإصابة بالتهاب عضلة القلب بين السكان في الدنمارك".

لكن الدراسة التي أجراها باحثون في معهد شتاتنز بالدنمارك خلصت إلى أن خطر الإصابة بالتهاب عضلة القلب جراء التطعيم بكلا اللقاحين منخفض للغاية.

وقالت الدراسة إن لقاح فايزر كان مرتبطا فقط بزيادة خطر الإصابة بالتهاب القلب بين النساء على عكس نتائج الدراسات من إسرائيل والولايات المتحدة.

وذكر الباحثون أنه يمكن تفسير الاختلافات من خلال متوسط عمر الأشخاص الذين حصلوا على اللقاح أو الفترة الزمنية بين الجرعة الأولى والثانية.

عربي21