سيتبعها الإضراب

إعلام الأسرى للرسالة: مقاطعة المحاكم خطوة جماعية

DQkdO.jpg
DQkdO.jpg

الرسالة- محمد عطا الله

صرح المتحدث باسم مكتب إعلام الأسرى، معاذ أبو شرخ، إن مقاطعة الأسرى الإداريين لمحاكم الاحتلال الإسرائيلي خطوة جماعية جديدة؛ احتجاجاً على الاعتقال الإداري ورفضاً له؛ ومن أجل تحقيق أهداف عديدة أخرى.

وأضاف أبو شرخ في تصريح خاص لـ "الرسالة" أن مقاطعة المحاكم تأتي ضمن نضال الأسرى الإداريين ضد اعتقالهم الإداري، وستتبعها خطوة أخرى وهي الإضراب الجماعي المفتوح عن الطعام وتشمل الأسرى المعتقلين إدارياً في جميع السجون.

وأكد أنه في حال رفض الاستجابة لمطالب الأسرى ووقف اعتقالهم الإداري فإن باقي الأسرى في سجون الاحتلال سيلتحقون بالإضراب المفتوح؛ رفضاً لهذه السياسة التي يتبعها الاحتلال بحق الأسرى.

وشدد على أن هذه الخطوات مهمة لفضح سياسة الاحتلال ورفع الغطاء القانوني عن المحاكم التي يحاول الاحتلال من خلالها شرعنة الاعتقال الإداري الذي لا يستند إلى أي قانون أو لوائح في أي من دول العالم.

ويواصل الأسرى الإداريون في سجون الاحتلال، لليوم التاسع على التوالي، مقاطعة محاكم الاحتلال الإسرائيلي، في إطار مواجهتهم سياسة الاعتقال الإداريّ، بوصفها مسرحية صورية ظالمة لا تخدم سوى “الشاباك”.

وكان الأسرى الإداريون اتخذوا في مطلع يناير الجاري، موقفاً وطنيًّا وجماعيًّا بإعلان المقاطعة الشاملة والنهائية وغير المسبوقة لكل إجراءات القضاء المتعلقة بالاعتقال الإداري (مراجعة قضائية، استئناف، عليا).

البث المباشر