أجهزة السلطة تعتدي على موكب استقبال الأسير عنان بشكار بنابلس

صورة لموكب الأسير قبل الاعتداء عليه
صورة لموكب الأسير قبل الاعتداء عليه

نابلس- الرسالة نت

اعتدت أجهزة أمن السلطة، مساء الثلاثاء، على موكب استقبال الأسير المحرر عنان بشكار في مخيم عسكر بنابلس.

وأفادت مصادر محلية، أن أجهزة السلطة اعتدت على موكب استقبال بشكار بالغاز المسيل للدموع، وقمعت المشاركين في الاستقبال ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق من بينهم الأسير نفسه.

وأوضحت أنه عقب الاعتداء على موكب الاستقبال، انطلقت مسيرة حاشدة صوب منزل الأسير المحرر بشكار.

وأفرجت قوات الاحتلال عن المحرر بشكار بعد اعتقال دام 40 شهراً، بعدما اتهمته بإيواء الشهيد أشرف نعالوة، الذي نفذ عملية قبل عامين قتل خلالها مستوطناً.

وعلى مدار الأشهر الماضية، ارتكبت أجهزة السلطة اعتداءات متكررة بحق الأسرى المحررين في مواكب استقبالهم.

بدوره، قال المتحدث باسم حركة "حماس"، إن مهاجمة الأجهزة الأمنية للسلطة في الضفة الغربية لموكب استقبال الأسير عنان بشكار، جريمة حقيقية، ويعني أنها ذهبت بعيداً في انتهاك كل القيم الوطنية والأخلاقية.

وأضاف قاسم: "هذا السلوك من قيادة السلطة في رام الله، يؤكد أنها لا تحترم تضحيات شعبنا وخاصة الأسرى الأبطال وذويهم، وذلك في خروج كامل عن أي اعتبار وطني فلسطيني، وهو ما يخدم سياسات الاحتلال في محاولة تحطيم الرموز الوطنية".