مجموعة حقوقية تدين الاعتداء على موكب استقبال الأسير المحرر عنان بشكار

الاسير بشكار
الاسير بشكار

الضفة- الرسالة نت

أدانت مجموعة "محامون من أجل العدالة" الحقوقية الاعتداء والقمع الذي تعرض له موكب استقبال الأسير المحرر عنان بشكار، أمس الثلاثاء، من أجهزة أمن السلطة.

وأكدت المجموعة أن هذا الاعتداء يأتي ضمن سلسلة اعتداءات وانتهاكات تمارس بحق الأسرى المحررين، وتندرج ضمن سياسية "الباب الدوار" الذي أدانته – وما زالت تدينه- المجموعة.

وقالت في بيان لها "مرة أخرى، تعتدي الأجهزة الأمنية على مواكب استقبال الأسرى المحررين من سجون الاحتلال الإسرائيلي، وترشقهم بقنابل الغاز المسيل للدموع لتفرقتهم".

وأوضحت أنه بينما كان الفلسطينيون في مدينة نابلس يحتفلون بتحرر الأسير عنان بشكار، الذي اعتقل لأربعين شهرًا لأنه فتح بيته للشهيد أشرف نعالوة، قمعت الأجهزة الأمنية موكب استقباله، وأطلقت قنابل الغاز المسيلة للدموع، وأصيب على إثرها أطفال وكبار بالسن والأسير المحرر بشكار بالاختناق.

ودعت المجموعة إلى فتح تحقيق لمحاسبة من يصدر أوامر الاعتداء، ومن ينفذها، ومن يحاول أن يخفف من وطأة الانتهاك الصارخ الذي يحدث بحق من يضحي بعمره وحياته في سبيل قضية فلسطين العادلة.