تصدروا مشهد صد اقتحامات المستوطنين

الاحتلال يفرج عن معتقلين من الأقصى بشرط الحبس المنزلي والإبعاد

أرشيفية
أرشيفية

القدس المحتلة- الرسالة نت

أفرجت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، عن دفعة من مرابطي المسجد الأقصى ممن اعتقلتهم يوم الخميس الماضي، بشروط مقيدة.

وأفاد المحامي خالد زبارقة، أن محكمة الاحتلال قررت الإفراج عن كل من نادر النتشة، وآدم خلايلة، وعمر مصطفى، وعبد الرحمن أبو كف، وبلال كناني، وتامر محاميد.

وأضاف زبارقة، أن محكمة الاحتلال اشترطت في مقابل الإفراج عن الشبان الحبس المنزلي حتى الخامس عشر من أيار مايو الجاري، وإبعادهم عن القدس حتى 30 من الشهر ذاته، إضافة إلى كفالات مالية وشخصية.

ويوم 5 مايو أيار الجاري، اقتحمت مجموعات من المستوطنين المسجد الأقصى بالتزامن مع احتفال كيان الاحتلال بما يسميه "يوم الاستقلال" الـ74، ودارات مواجهات داخل باحات الأقصى والمصلى القبلي أدت إلى إصابة 12 مرابطا، كما اعتقلت قوات الاحتلال نحو 50 شابا فلسطينيا من باحات المسجد.

وفي حينه، قال خطيب وإمام المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري، إن المرابطين في الأقصى أفشلوا مخطط المستوطنين لإدخال الأعلام الإسرائيلية إلى الحرم.

وتلاحق سلطات الاحتلال المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى بالاعتقال والإبعاد عنه، وتتفاوت قرارات الإبعاد من أسبوع إلى 6 أشهر قابلة للتمديد.