وقفة تضامنية مع الأسير خليل عواودة في بلدة إذنا غرب الخليل

الخليل- الرسالة نت

 طالب مشاركون في وقفة تضامنية مع الأسير المضرب عن الطعام لليوم 69 على التوالي، خليل عواودة، بضرورة التدخل الدولي والإفراج عنه بالتزامن مع التدهور الخطير لحالته الصحية.

ونظمت هذه الوقفة مساء اليوم الثلاثاء وسط بلدة إذنا غرب الخليل، بمشاركة واسعة من أهالي البلدة، وبدعوى من حركة فتح موقع إذنا، وعائلة الأسير، ومشاركة مؤسسات البلدة وفصائلها الوطنية.

وقال عوض عواودة، أن ابن عائلته الأسير خليل عواودة يعاني من أوضاع صحية صعبه، حيث يعاني من ضعف بالحركة، وتشويش بالرؤية، واضطرابات مختلفة في جسمه وغير ذلك من سوء لوضعه الصحي المتفاقم. مشيرا إلى أن ما تسمى مصلحة السجون الإسرائيلية نقلته اليوم إلى مستشفى اساف هاروفيه، بعد التدهور السريع لوضعه الصحي، نتيجة لإصراره على مواصلة الإضراب ورفض المدعمات.

وناشدت ابنة الأسير تولين أحرار العالم ومؤسساته الحقوقية والإنسانية، بالتدخل للإفراج عن والدها الذي يصارع الموت من أجل العيش بحرية وكرامة.

ورفع المشاركون في هذه الوقفة صور الأسير خليل، واللافتات التي تحمّل الاحتلال والمجتمع الدولي المسؤولية عن حياته. وطالبوا بتجسيد الوحدة الوطنية من أجل تحقيق الحرية والعدالة ووقف ظلم الاحتلال وسياسته العنصرية.