طالبت بالإسراع في محاسبة جنود الاحتلال القتلة

الأطر والمؤسسات الصحفية تكرّم الصحفيين مجاهد السعدي ومجدي بنورة

التكريم
التكريم

غزة- الرسالة نت

عبرت الأطر والمؤسسات الصحفية الفلسطينية عن استهجانها لاستثناء الرئيس الفلسطيني محمود عباس الزميلين الصحفيين مجاهد السعدي ومجدي بنورة من التكريم أسوة بزملائهما الذين تم تكريمهم من قبل رئاسة السلطة بعد نجاتهما من محاولة الاغتيال برصاص قناص "إسرائيلي" استهدفهما أثناء تغطيتهما لاقتحام مخيم جنين، مما أدى لاستشهاد الزميلة الصحفية شيرين أبو عاقلة، وإصابة الصحفي علي السمودي، ونجاة الزميلين مجاهد السعدي وشذا حنايشة.

وقالت الأطر في بيان لها، اليوم الأحد، "إنها تتمنى السلامة التامة للزميل علي السمودي، كما تتوجه بالتحية والتكريم للصحفي الشجاع مجاهد السعدي نظراً لدوره المهني والإعلامي والوطني في نقل الحقيقة والمعاناة في مخيم جنين الصامد، وكشف جرائم الاحتلال".

وأضافت: "كما نتوجه بالتحية والتكريم للزميل المصور الشجاع مجدي بنورة، الذي وثّق جريمة إعدام الصحفية شيرين أبو عاقلة".

وطالبت الأطر والمؤسسات الصحفية السلطة الفلسطينية، للاسراع في اتخاذ الإجراءات  الكفيلة بتقديم جنود الاحتلال المتورطين في جريمة اغتيال الزميلة الصحفية "أبو عاقلة" للعدالة، عبر التوجه لمحكمة الجنايات الدولية لمنع إفلاتهم من العقاب.

وختمت بقولها: "التحية لكل الصحفيين البواسل الذين يواصلون الليل بالنهار وهم ينقلون معاناة شعبنا الفلسطيني في غزة، والضفة، والقدس، والداخل المحتل رغم جبروت وبطش الاحتلال".