فلسطيني من غزة يرزق بتوأمين: "شيرين" و"جنين"

غزة - الرسالة نت

أطلق فلسطيني من قطاع غزة على توأمين رزق بهما اسمي "شيرين" و"جنين".

وقال محمد أبو ثابت والد التوأمين: "في يوم استشهاد الصحفية شيرين أبو عاقلة رزقت بتوأمين، فقررت على الفور تسميتهما (شيرين وجنين)، تيمنًا بها وبمكان ارتقائها ووفاءً لمسيرتها".

وأشار إلى أنه تأثر كثيرًا وصُدم باستشهاد شيرين أبو عاقلة، لافتاً إلى أن والديه بكيا عليها.

وأضاف أبو ثابت: "منذ طفولتي أعرفها، ونسمع صوتها ونرى صورتها على الشاشة باستمرار، ونعلم حجم المخاطرة التي كانت تواجهها في نقل الخبر والحقيقة للعالم من معاناة وألم وعذابات الشعب المكلوم؛ لذلك لم يرق للاحتلال بال وأراد إخراس الحقيقة بقتلها".

وتابع: "لم أتوقع أن تلك الصحفية ستتحول في يوم ما إلى خبر بعدما كانت تنقله لنا وللعالم، فهي خسارة كبيرة للقضية وللشعب الفلسطيني".

 


والأربعاء 11 أيار/ مايو استشهدت الصحفية شيرين أبو عاقلة (51 عامًا)، جراء إصابتها برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، فيما أصيب زميلها علي السمودي بجراح.

وشيرين أبو عاقلة من مواليد مدينة القدس عام 1971 ومن أوائل المراسلين الميدانيين لقناة الجزيرة القطرية التي انضمت إليها عام 1997، وهي حاصلة على درجة البكالوريوس في الصحافة والإعلام من جامعة اليرموك بالأردن.