ضمن مناورة "عربات النار"

الاحتلال يستعد لشن غارة جوية في إيران

أرشيفية
أرشيفية

طهران- الرسالة نت

أفادت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، أنه من المتوقع أن يشن جيش الاحتلال (الإسرائيلي)غارة جوية على إيران ضمن مناورة "عربات النار" التي يُجريها الاحتلال حاليًا.

وأكدت الصحيفة، أن لدى الجيش الاحتلال عدة خطط هجومية تتعلق بإيران، لكن كبار المسؤولين يعتقدون أن الجيش يحتاج إلى عام واحد على الأقل لإنهاء الاستعدادات للخطة الأساسية، وحتى لفترة أطول لاستكمال الاستعدادات لخطة الهجوم الأمثل.

ووفق المعلومات التي حصلت علي الاحتلال، فإن المشروع النووي الإيراني يحرز تقدمًا، وإن كان بوتيرة معتدلة نسبيًا، وفق الصحيفة.

وقالت الصحيفة: إن "التقييم في (إسرائيل) هو أن إيران يمكنها إنتاج قنبلة نووية في غضون أسابيع، ولديها بالفعل ما يكفي من اليورانيوم المخصب منخفض الدرجة لصنع قنبلتين نوويتين وما يكفي من المواد عالية الجودة المخصبة لأكثر من 60٪ لصنع قنبلة واحدة".

وأضافت: "أنه في ظل الظروف الدولية الحالية، فإن (إسرائيل) هي الدولة الوحيدة في العالم التي تعمل على تقليص قدرات إيران النووية".

وبالنسبة للمحادثات النووية بين طهران والقوى العالمية بقيادة الولايات المتحدة، يعتقد مسؤولو جيش الاحتلال أن الجانبين قد وصلوا إلى طريق مسدود حقيقي، مبني على مبادئ لا يمكن للطرفين التراجع عنها بسهولة.

 وبحسب الصحيفة، دولة الاحتلال تلقت رسائل من الولايات المتحدة مفادها أنها تريد استنفاد جميع السبل الدبلوماسية مع إيران في هذه المرحلة.

ويُشار إلى أن الاستعدادات لمناورة "عربات النار" بدأت منذ حوالي ستة أشهر، وكان من المقرر في البداية إجراؤها طوال شهر مايو 2021 الماضي، ولكن تم تأجيلها وإلغاؤها بالكامل لاحقًا بسبب عملية الحرب الأخيرة على غزة (حارس الأسوار).

المصدر: عكا