النائب حلايقة: في ظل العدوان على غزة أصبح لزاما علينا الحشد دفاعا عن المقدسات وعن الدم الفلسطيني

الضفة- الرسالة نت

دعت النائب سميرة حلايقة، كل الفلسطينيين للحشد والرباط في الأقصى، دفاعا عن المقدسات، وعن الدم الفلسطيني، لاسيما مع ارتقاء عدد من الشهداء بقصف إسرائيلي على قطاع غزة.

وقالت حلايقة: "في ظل إعلان العدوان على قطاع غزة أصبح لزاما على كل فلسطيني كل مسلم الحشد والرباط دفاعا عن المقدسات وعن الدم الفلسطيني  خاصة وأن الاحتلال فتح على نفسه جبهات عديدة".

وأضافت: "عندما نرى ونشاهد هذا العنف على قطاع غزة يصبح لدينا قناعه أن الاحتلال ذاهب إلى التصعيد وأن لحظة الصفر في مواجهة الاحتلال قد حانت".

وبينت أن الدعوات المتكررة للمستوطنين  لاقتحام الأقصى ليست بالجديدة غير أنها تأتي كاستمرار في تهويد الأقصى وتقسيمه وتدميره من أجل إقامة هيكلهم المزعوم.

وتابعت "فلا أقل من وقفة لصد هذه الهجمات وتدمير مخططات الاحتلال والتصدي للمستوطنين ومنعهم من الوصول إليه".

واستشهد اليوم الجمعة،  9 مواطنين بينهم القيادي الكبير في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي تيسير الجعبري، وأصيب 40 آخرين، في غارات إسرائيلية عدة على قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة بغزة، استشهاد 9 مواطنين بينهم طفلة (5 سنوات) وإصابة 44 آخرين في استهداف الاحتلال الإسرائيلي.

ودعت الحراكات الشعبية والشبابية إلى المشاركة في وقفة ومسيرة حاشدة، مساء اليوم، رفضًا لعدوان الاحتلال على جنين وقطاع غزة.

وأوضحت الدعوات أن الوقفة والمسيرة ستكون على دوار المنارة وسط مدينة رام الله الساعة 8 مساء اليوم الجمعة.

وأكدت الدعوات على أهمية الحشد والمشاركة في المسيرة، رفضًا لعدوان الاحتلال على شعبنا في جنين وقطاع غزة.