الوريث الوريث

الوكالة اليهودية بصدد الإعلان عن وقف نشاطها في روسيا

الرسالة نت-وكالات

قال مسؤول رفيع في الوكالة اليهودية إنه يتوقع أن تعلن الوكالة اليهودية عن قرار بوقف أنشطتها في روسيا وتحويلها إلى أنشطة عبر الإنترنت والهاتف، وفق ما نقل عنه الموقع الإلكتروني لصحيفة "جيروزاليم بوست" اليوم، الأربعاء.

وأشارت الصحيفة إلى أن اجتماعا عُقد في مقر الوكالة اليهودية في القدس، صباح اليوم، وجرى خلاله التداول في نقل أنشطتها إلى الكيان (الإسرائيلي)، ما يعني أن أنشطة الوكالة في تشجيع هجرة اليهود الروس إلى (إسرائيل) ستنتقل إلى المجال الرقمي.

وجاء القرار بهذا الخصوص في أعقاب محادثة هاتفية بين الرئيس (الإسرائيلي)، يتسحاق هرتسوغ، والرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، جرى خلالها التباحث في موضوع الوكالة اليهودية.

وقال المسؤول في الوكالة اليهودية للصحيفة إن "الوكالة اليهودية ستنشط بكل ما يتعلق بالهجرة إلى الكيان عن طريق الإنترنت أو الهاتف. والمشكلة هي أنه لن تكون هناك طريقة لتشجيع الهجرة إلى الكيان (الإسرائيلي)".

وأضاف أن "الوكالة ستبدأ بالعمل مثل صناديق خيرية التي تعمل في روسيا، من خلال تمويل أنشطة محلية أو إرسال مبعوثين مؤقتين من الكيان (الإسرائيلي) ليساعدوا اليهود في الدولة في عيشهم".

وأشارت الصحيفة إلى أن نحو 200 موظفا يعملون في الوكالة اليهودية في روسيا، إضافة إلى ثلاثة مبعوثين، الذين عادوا إلى إسرائيل مؤخرا بعد انتهاء عقد عملهم.

وقال المسؤول في الوكالة اليهودية إن "تبعات ذلك هي أنه لن تجري أنشطة في روسيا لتشجيع الهجرة إلى الكيان بأي طريقة، ولن ينقل أي أحد معلومات ولن يكون أي مندوب هناك".

وأجرى هرتسوغ محادثة هاتفية مع بوتين، أمس، حول الأزمة المتصاعدة بين موسكو وتل أبيب بشأن توجه روسيا إلى تعليق عمل الوكالة يهودية على الأراضي الروسية.

وتسعى وزارة العدل الروسية إلى حل الوكالة اليهودية في روسيا بسبب ما تنسبه السلطات إلى الوكالة التي تعتبر أكبر منظمة يهودية غير ربحية في العالم، والتي تساعد اليهود على الهجرة إلى (إسرائيل)، من انتهاك لقوانين الخصوصية وتشجيع هجرة الأدمغة.

وجاء في بيان صدر عن الكرملين أن بوتين وهرتسوغ "تطرقا إلى مشكلة المنظمة الني تمثل الوكالة اليهودية في روسيا"، وقال الكرملين "إنهما اتفقا على استمرار الاتصالات على مستوى الوزارات المعنية في كلا البلدين بشأن الوكالة اليهودية".

من جانبه، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، في تصريحات صحافية، إنه "تمت مناقشة عدد من قضايا التعاون الثنائي بين الجانبين، بما في ذلك في المجال الإنساني، مع مراعاة التراث التاريخي الغني للعلاقات الروسية (الإسرائيلية)".

وأضاف أن بوتين وهرتسوغ "تحدثا عن المساهمة الحاسمة للجيش الأحمر في الانتصار على النازية وإنقاذ الشعب اليهودي من الإبادة إبان الحرب الوطنية العظمى (1941-1945)، فضلا عن الدور الإيجابي لليهود في الحياة الاجتماعية والثقافية لروسيا".

وجاء في بيان صدر عن مكتب هرتسوغ أن الأخير "توسع في حديثه عن أنشطة الوكالة اليهودية في روسيا"، وأضاف أن "الاتصال كان طويلا وصريحا وصادقا". كما أفاد البيان أن الاثنين ناقشا "القضايا الثنائية" بما في ذلك "التحديات التي يواجهها الشعب اليهودي في الشتات".

عرب 48