اعلان الانطلاقة اعلان الانطلاقة

تخللها 3 عمليات إطلاق نار

41 عملًا مقاومًا بالضفة والقدس خلال 24 ساعة الماضية

ارشيفية
ارشيفية

الضفة المحتلة-الرسالة نت

تصاعدت أعمال المقاومة ضد قوات الاحتلال (الإسرائيلي) ومستوطنيه في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

وشهدت مناطق متفرقة بالضفة والقدس 41 عملًا مقاومًا خلال الـ24 ساعة الأخيرة، أبرزها ثلاث عمليات إطلاق نار وإحراق مستوطنة ومعسكر بالزجاجات الحارقة، كما أصيب خلالها مستوطن رشقًا بالحجارة.

واستهدف مقاومون بالنار نقطة عسكرية لقوات الاحتلال على نقطة عسكرية في بيرزيت برام الله، وأطلقوا النار صوب قوات الاحتلال على حاجز قلنديا بالقدس، وباتجاه قوات الاحتلال على حاجز الجلمة العسكري في جنين.

وأصيب مستوطن بعد استهدافه بالحجارة بالقرب من مستوطنة "يتسهار" جنوب نابلس.

ورشق الشبان مستوطنة "بيتار عيليت" ومعسكر "جبعوت" في بيت لحم، بالزجاجات الحارقة، ما أدى إلى إحراقهما، كما استهدفوا قوات الاحتلال بالمفرقعات النارية والزجاجات الحارقة في بلدتي العيسوية والطور في القدس المحتلة.

واندلعت مواجهات في 30 نقطة مواجهة، رشق خلالها الشبان بالحجارة قوات الاحتلال ومستوطنيه، في بلدة سلوان ومخيم شعفاط وحاجز قلنديا وبلدتي عناتا والعيسوية وحي الطور في القدس المحتلة.

وامتدت المواجهات في البيرة وقرية النبي صالح وبيرزيت وقرب مستوطنة "بيت ايل" برام الله"، وقرب الجدار العازل وبلدة زيتا ومصانع "جيشوري" في طولكرم، وحاجز حوارة ودير شرف وعينابوس وحاجز بيت فوريك بنابلس، وحاجز الجلمة وجنين.

وتوسعت المواجهات عند معبر إيال وبلدة وجيوس والمدخل الشمالي لقلقيلية، وفي تقوع وحوسان وقرب مسجد بلال ومستوطنة "بيتار عليت" ومعسكر "جبعوت" في طولكرم، ومخيم عقبة جبر في أريحا، وبلدة بيت أمر وبيت عنيون وباب الزاوية في الخليل.

وعمت حالة من الغضب في أرجاء الضفة الغربية أمس الثلاثاء، تنديداً بجرائم الاحتلال التي أدت لاستشهاد أربعة شبان وإصابة أكثر من 50 آخرين.