مواجهات مع الاحتلال خلال فعاليات مناهضة للاستيطان في نابلس وقلقيلية

مواجهات الضفة
مواجهات الضفة

الضفة- الرسالة نت

 اندلعت مواجهات متفرقة، ظهر اليوم الجمعة، إثر قمع قوات الاحتلال مسيرات مناهضة للاستيطان في عدة مناطق بالضفة الغربية.
 
ففي نابلس، أدى عشرات المواطنين صلاة الجمعة في محيط جبل صبيح ببلدة بيتا، وانطلقت بعدها مظاهر رافضة لإقامة بؤرة "أفيتار" الاستيطانية.

واندلعت مواجهات مع قوات الاحـتلال في المنطقة، أحرق خلالها الشبان الإطارات المطاطية ورشقوا جنود الاحتلال بالحجارة.
 
 وفي بيت دجن شرقي نابلس، قمعت قوات الاحتلال الفعالية الأسبوعية المناهضة للاستيطان، وأطلقت قنابل الغاز السام صوب المواطنين والطواقم الصحفية والإسعاف، ما أدى لإصابة العشرات بالاختناق.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقم الإسعاف التابعة لها تعاملت مع 39 إصابة خلال المواجهات مع الاحتلال في بيت دجن، بينها إصابة واحدة بالرصاص المطاطي وأخرى بحروق ناتجة عن اصابة مباشرة في قنبلة غاز، وعولج أغلبهم ميدانيا.

وفي قلقيلية، اندلعت مواجهات إثر قمع قوات الاحتلال مسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان، ما أدى لإصابة 4 مواطنين بالرصاص المطاطي، وعدد من المواطنين بالاختناق بالغاز السام.
 
وأفادت مصادر محلية أن مسيرة خرجت بعد أداء صلاة الجمعة في مسجد عمر بن الخطاب وسط كفر قدوم وتوجهت نحو مدخلها المغلق حيث أشعل الشبان الإطارات المطاطية ورشقوا قوات الاحتلال بالحجارة. 
 
وتشهد مناطق متفرقة في الضفة الغربية فعاليات أسبوعية مناهضة للاستيطان، يتخللها مواجهات مع قوات الاحتلال التي تطلق الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز السام صوب المواطنين.