أسباب وطرق علاج مسمار القدم

وكالات- الرسالة نت

يعاني بعض الأشخاص صعوبةً في المشي، والشعور بالألم عند الحركة، بعد ظهور كتلة من اللحم والجلد الميت في أحد جانبي القدم، أو في أطراف أو بين الأصابع، وذلك بسبب تعرض الجلد للضغط أو الاحتكاك المستمر.

ويطلق على هذه الكتلة المكونة من اللحم الميت عدة أسماء، أشهرها مسمار اللحم، ومسمار القدم، وذلك لأنها تظهر في غالب الأحيان في منطقة القدم، لكن يمكن أن تظهر في مناطق مختلفة من الجسم، كاليدين.

ارتداء حذاء ضيق أو التقدم في السن.. أسباب مسمار القدم

ظهور مسمار القدم ينتج عن التهاب المنطقة المصابة، وتكون خلايا الجلد واللحم الميت، ما يؤدي إلى تصلب الطبقة العلوية من الجلد، التي تسمى الطبقة القرنية، وذلك لأن الجلد يقوم برد فعل من أجل حماية نفسه من التعرض للاحتكاك المستمر.

ومن بين أشهر مسببات الإصابة بمسمار القدم، أو مسمار اللحم، ارتداء حذاء ضيق، أو غير مريح، من بينها الأحذية النسائية ذات الكعب العالي.

كما أن ارتداء جوارب ضيقة، أو ذات قماش خشن وغير مريح، أو عدم ارتدائها بشكل نهائي، يؤدي إلى احتكاك مستمر، وتكوّن مسمار القدم.

ليس هذا فقط، فإن المشي أو الجري لمسافات طويلة، والسير على أرض صلبة بقدمين حافيتين يؤدي إلى تكوّن اللحم الميت الصلب.

فيما تصبح نسبة إصابة الأشخاص المسنين مرتفعة، لأن الجلد يصبح أرق، مع انخفاض نسبة الأنسجة الدهنية في القدم.

وآخر مسبب لمسمار القدم هو مرض السكري، إذ يظهر بسبب نقص تدفق الدم في الساقين، وصولاً إلى القدمين.

معاينة مسمار القدم دون طبيب

من السهل التعرف على مسمار القدم، الذي يمكن معاينته بشكل شخصي بالعين المجردة، دون الحاجة لفحص الطبيب، وتتمثل أعراضه في:

ظهور منطقة سميكة وخشنة في الجلد

جلد به قشور جافة ومشمعة

كتلة بارزة وصلبة فوق الجلد

الشعور بالألم عند المشي أو عند لمسها

العلاجات المنزلية والطبية

فيما يمكن علاج مسمار القدم بعدة طرق، من بينها طرق ذاتية في المنزل، وفي حال عدم نجاحها يمكن اللجوء إلى الحلول الطبية.

ومن بين الحلول العلاجية لمسمار القدم، أو مسمار اللحم، الابتعاد عن ارتداء الأحذية والجوارب غير المريحة، وتعويضها بأخرى أكثر راحة.

ونقع القدمين من فترة إلى أخرى في الماء الدافئ لمدة 5 دقائق أو أكثر، ثم كشطهما بالحجر الخفاف، من أجل التخلص من اللحم الميت.

وكذلك استخدام مرطبات القدم التي تحتوي على حمض الساليسيليك بشكل يومي، من أجل ترطيب وتنعيم منطقة بروز مسمار القدم.

وفي حال عدم اختفاء مسمار اللحم بعد كل هذه المحاولات يتم التوجه إلى الطبيب، لأن ذلك دليل على أن كتلة اللحم والجلد الميت قد تشعبت داخل المنطقة التي تكونت فيها.

ومن ثم يعتبر الكي البارد من أكثر الطرق التي يعتمدها الأطباء، من أجل التخلص من المسمار، وبالرغم من أنها مؤلمة فإنها ذات فاعلية.

كما يمكن اعتماد طريقة كشط وقص مسمار اللحم من الجذور، وهذه الطريقة تتم في العيادات الطبية ولا تدخل في خانة الجراحة.

ويتم اللجوء للجراحة في حالات نادرة، عندما يسبب ظهور مسمار اللحم ميلاناً للعظم المتواجد في الجهة التي ظهر فيها، وذلك من أجل إعادة تقويمه.

فيما يمكن وصف علاج طبي، عبارة عن لاصقة تحتوي على مادة الساليسيليك، التي تساعد على ترطيب الجلد الميت واختفائه.

طرق بسيطة من أجل الوقاية

يمكن الوقاية من الإصابة لأول مرة، أو عودة ظهور مسمار القدم بطرق بسيطة، تتمثل في:

غسل القدمين بشكل يومي وتجفيفهما جيداً

تغيير الجوارب بشكل يومي

الحرص على تهوية القدمين

تقليم أظافر القدمين بشكل مستمر

ارتداء أحذية مريحة