مباشر| المؤتمر الدولي (16 عاما على حصار غزة.. التداعيات والآفاق)

جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر

غزة- الرسالة نت

يعقد مجلس العلاقات الدولية – فلسطين، اليوم الإثنين، مؤتمرا دوليا في قطاع غزة، يتناول الحصار (الإسرائيلي) المفروض على القطاع، بمشاركة شخصيات دولية وعربية.

 
16 عامًا من حصار غزة "التداعيات والآفاق" | 16 Years of Siege on Gaza "Impacts and Prospects"

16 عامًا من حصار غزة: التداعيات والآفاق 16 Years of Siege on Gaza: Impacts and Prospects الموعد: الاثنين 28.11.2022 الساعة 9:30 ص بتوقيت القدس 7:30 ص بتوقيت غرينتش مكان الانعقاد : فلسطين - غزة - مطعم سيدار

Posted by ‎مجلس العلاقات الدولية - CIR‎ on Wednesday, November 23, 2022

وقال المجلس، في بيان له إن: "المؤتمر يحمل  عنوان (16 عاما على حصار غزة.. التداعيات والآفاق)، ويستضيف نخبة من الشخصيات الدولية، التي لعبت دورا مهما على صعيد محاولات كسر الحصار المفروض على القطاع".

ويهدف المؤتمر، بحسب البيان، إلى "تسليط الضوء على تداعيات الحصار المفروض منذ 16 عاما، على المستوى السياسي والاجتماعي والاقتصادي، والسعي لتفعيل الحراك الدولي والتضامني مرّة أخرى ضد الحصار الظالم، ومحاولة إثارة المواقف السياسية الرافضة للحصار على قطاع غزة".

ويتضمن المؤتمر 3 جلسات، إلى جانب الجلستين الافتتاحية والختامية، و"تتمحور الجلسلة الأولى حول تداعيات الحصار المفروض على غزة، وتتناول الثانية تجارب كسر الحصار، أمّا الجلسة الثالثة فتتناول مستقبل الحصار المفروض".

وعلى هامش المؤتمر، قال المتحدث باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع إن الحصار المفروض على غزة منذ 16 عامًا جريمة إنسانية بحق الشعب الفلسطيني، ووصمة عار على جبين العالم الذي يتعامل بإزدواجية في القضايا الدولية، وشعبنا لن يقبل باستمرار الحصار.

فيما قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب إن شعبنا الفلسطيني لن يساوم على سلاحه ومقاومته، وسيواجه الحصار بكل السبل المشروعة والمتاحة له.

وأكد عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية ماهر مزهر أن استمرار الحصار جريمة حرب، تستوجب من شعبنا العمل لإنهاؤه ، والمقاومة من حقها تفعيل كل الخيارات لمواجهته

أما مسؤول حركة المبادرة الوطنية في غزة د. ياغي عائد فشدد على أن الحصار جريمة حرب ويعبر عن سياسة إرهاب دولة، وشعبنا يواصل طريقه لإنهاء الحصار وتحرير أرضه وصولا لإقامة دولته.

من جهته، قال محمد هاشم الفرا نائب رئيس لجنة المتابعة الحكومية بغزة خلال المؤتمر الدولي إن غزة تعرضت لحصار إنساني خانق، وجرى فرض القيود والحرب المشددّة على القطاع بكل المجالات الإنسانية.

وأضاف أن القطاع الصناعي والانتاجي تعرض لشلل كبير وأكثر من 80% من المصانع أغلقت بفعل الحصار.

وأكد العجز الكهربائي في قطاع غزة وصلت نسبته لأكثر من 50% بسبب استمرار الحصار.

وأشار إلى أن الحصار سبب زيادة في نسبة الفقر والبطالة وأزمة في السكن وعجزاً صحياً ومالياً.

ونبّه بأن الحصار تسبب بوفاة الكثير من المرضى بسبب منع الاحتلال لهم من السفر للعلاج بالخارج.

ووجه الشكر لكل من وقف مع شعبنا الفلسطيني خلال فترة الحصار ودعمه بكل الأشكال.

من جهتها، قالت المقررة الخاصة المعنية بحالة حقوق الإنسان في فلسطين فرانشيسكا ألبانيز، خلال المؤتمر إن الاحتلال يقمع أي نوع من أنواع الهوية الفلسطينية.

وأضافت أن الاحتلال لا يستطيع أن يقول أنه يدافع عن نفسه وهو يحتل أرضا ليست له.

وأشارت إلى أن الحصار يمثل عقابًا جماعيًا بحق الشعب الفلسطيني ويجب أن يرفع.

وأكدت أن المجتمع الدولي لا يقف فعليًا بوجه الحصار رغم اعترافه بعدم قانونيته.

ويعاني قطاع غزة، حيث يعيش أكثر من مليوني فلسطيني، أوضاعا اقتصادية ومعيشية متردية للغاية، جراء حصار (إسرائيلي) متواصل منذ 16 عاما.

photo_2022-11-28_10-54-43 (2).jpg
photo_2022-11-28_10-54-42 (2).jpg
photo_2022-11-28_10-54-41.jpg
photo_2022-11-28_10-54-39 (2).jpg
photo_2022-11-28_10-54-37 (2).jpg
photo_2022-11-28_10-54-38 (2).jpg
photo_2022-11-28_10-57-08.jpg
photo_2022-11-28_10-56-59.jpg
photo_2022-11-28_10-56-56.jpg