مستوطنون يقيمون بؤرة استيطانية جديدة في نابلس

الضفة المحتلة- الرسالة نت

أقدم مستوطنون، الليلة الماضية، على إقامة بؤرة استيطانية جديدة قرب نابلس شمال الضفة المحتلة.

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، أن مجموعة من المستوطنين أنشأت بؤرة استيطانية قرب مستوطنة "مغداليم" المقامة عنوة على أراضي المواطنين في نابلس خلال الليل، بزعم "تخليد" ذكرى الحاخام حاييم دروكمان أحد قادة الصهيونية الدينية، الذي توفي في ديسمبر الماضي.

وفي عام 2022، أقدم المستوطنون على إقامة 12 بؤرة استيطانية على أراضي المواطنين، في الضفة المحتلة (رام الله والبيرة ونابلس وسلفيت وقلقيلية والخليل وبيت لحم وطوباس).

كما "شرعن" الاحتلال بؤرتين استيطانيتين (متسبيه داني) من خلال مخطط هيكلي على أراضي دير دبوان، و(متسبيه كراميم) على أراضي دير جرير من خلال قرار محكمة احتلالية.

ووفق هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، فإن سلطات الاحتلال أصدرت (العام الماضي) قرارات بالاستيلاء على 26424 دونما تحت مسميات مختلفة (إعلان محميات طبيعية، أوامر استملاك، أوامر وضع يد، إعلانات أراضي الدولة).

وذكرت أنه في منطقة النبي موسى بوادي المكلّك بمحافظ أريحا والأغوار استولى الاحتلال على 21,959 دونما أعلنت كمحمية طبيعة، و60 دونما في نابلس والقدس، و488 دونما في بيت لحم وطوباس والخليل، و3918 دونما في ديراستيا وجينصافوط وعقربا.

 

  المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام