نتنياهو: التدخل الأمريكي في الخطة القانونية (غبي)

ّ

قال رئيس وزراء الاحتلال (الإسرائيلي) بنيامين نتنياهو لأعضاء حزب الليكود، إن كلمات وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن، فيما يتعلق بخطة إحداث ثورة في النظام القضائي، كانت تدخلًا "صارخًا وواضحًا وغير ضروري وغبيًّا".

وفي تصريح إلى جانب نتنياهو، بعد لقائهما هذا الأسبوع، ألمح بلينكن إلى استياء واشنطن من التحركات في دولة الاحتلال.

وقال: "إن العلاقات بين بلدينا متجذرة في المصالح والقيم المشتركة". وهذا يشمل دعمنا للمبادئ والمؤسسات الديمقراطية، والحفاظ على حقوق الإنسان، ونظام قانوني متساو للجميع، وحقوق الأقليات، وسيادة القانون، وحرية الاتصال والحفاظ على مجتمع مدني قوي.

وأضاف وزير الخارجية أن "التزام شعوب بلدينا بإسماع أصواتهم وحماية حقوقهم، هو أحد نقاط القوة الفريدة لديمقراطياتنا، وهناك قوة أخرى تتمثل في أن بناء توافق في الآراء بشأن مقترحات جديدة هو الطريقة الأكثر فاعلية لتحقيق تأكد من تبنيها ودوامها ".

وبحسب منشور الصحفي (الإسرائيلي) سيغال في صحيفة (يديعوت أحرونوت)، فإن نتنياهو كان يناقش ما إذا كان سيرد أمام الكاميرات على انتقادات بلينكن؛ لكنه فضّل عدم الرد.