ميتا تتيح امتلاك أكثر من حساب شخصي بفيسبوك

وكالات_ الرسالة نت

أتاحت عملاقة شركات التواصل الاجتماعي "ميتا"، لمستخدمي موقع "فيس بوك" امتلاك ملفات تعريف شخصية متعددة، وذلك بهدف مساعدتهم على الفصل بين الحياة الشخصية والحياة المهنية.

وقالت "ميتا" في منشور على مدونتها: "سواء كنت جديدًا على فيسبوك أو مستخدمًا منذ مدة طويلة، فقد ترغب في الحفاظ على علاقاتك الشخصية والمهنية منفصلة، أو قد ترغب في الاحتفاظ بملف تعريف واحد مرتبط بمجتمع أنت جزء منه، وملف تعريف آخر للأصدقاء فقط".

ونوهت إلى أن إنشاء ملفات تعريف شخصية متعددة "يتيح للمستخدمين تنظيم الأشخاص الذين يتشاركون معهم المحتوى". مبينة: "فكر في ملف تعريف واحد لرؤية الطعام الذي تحبه وملف آخر لمواكبة أصدقائك وعائلتك".

 

ومع أن شبكة التواصل الاجتماعي تقدم بالفعل عناصر تحكم تتيح للمستخدمين اختيار الجمهور الذي يتشاركون معه المحتوى، فقد بدأت عام 2022 الماضي تجربة ميزة ملفات التعريف الشخصية المتعددة.

وأوضحت أن الأشخاص الذين جربوا الميزة وجدوا أن التنظيم الأوضح للأصدقاء، والمجموعات، والاهتمامات يساعدهم على الشعور بحرية كبيرة في التفاعل مع الجمهور الذي يعتقدون أنه الأهم.

وتوفر خدمة مشاركة الصور والفيديو، "إنستغرام"، المملوكة أيضًا لشركة "ميتا"، ميزة الحسابات المنفصلة حسب الاهتمامات، والآن أصبحت هذه الميزة متاحة لمستخدمي "فيسبوك" في جميع أنحاء العالم، وسوف تواصل إطلاقها خلال الأشهر القليلة المقبلة.

كيفية عمل الميزة الجديدة..

قالت "ميتا" إنه يمكن للمستخدمين اختيار اسم وامتلاك حساب مستخدم لما يصل إلى 4 ملفات تعريف شخصية إضافية، ويمكنهم بسهولة التبديل بين ملفات التعريف الشخصية دون الحاجة إلى تسجيل الدخول في كل مرة.

ونبهت إلى أن بعض مزايا فيسبوك، مثل: المواعدة، والسوق، والوضع المهني، والمدفوعات، لن تكون متاحةً لملفات التعريف الشخصية الإضافية.

وأفادت: "مبدئيًا، ستكون المراسلة متاحة داخل تطبيق فيسبوك وعلى الويب لملفات التعريف الشخصية الإضافية. ونحن نخطط لتوسيع دعم مسنجر لملفات التعريف الشخصية الإضافية في الأشهر المقبلة".

وتُضبط إعدادات ملفات التعريف الشخصية الإضافية تلقائيًا على الإعدادات الافتراضية، ذلك أن إعدادات الخصوصية والإشعارات لا تُنقل بين الملفات.

كما أن بعض الإعدادات تُدار على نحو منفصل، لكل ملف شخصي، مثل: اختيار من يمكنه رؤية المنشورات أو يمكنه إرسال طلبات الصداقة.

وتفرض "ميتا" على الجميع استخدام الاسم الحقيقي في ملف التعريف الشخصي الرئيس، أما الملفات الإضافية فيمكنها أن تحمل أي اسم، مع التنبيه إلى أنه لا يمكن انتحال هوية أي مستخدم آخر.

متعلقات

أخبار رئيسية

المزيد من تكنولوجيا

البث المباشر