لأن الشعب وعي مفهوم الفلتان الأمني

هنية: المصالحة ستحافظ على المؤسسة الأمنية

غزة- الرسالة نت- "خاص"

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية أن أي مصالحة فلسطينية قادمة يجب أن تحافظ على المؤسسات الأمنية التي أقيمت على أساس وطني ويجب أن تبقى حاضنة لأي عمل مستقبلي حقيقي, "لأن الشعب وعي مفهوم الفلتان الأمني".

وقال هنية في كلمة له اليوم الإثنين خلال حفل تخريج دفعة الدبلوم الأولى من الكلية الشرطية "فوج القدس" أن "إسرائيل" فشلت في منع الحكومة الفلسطينية وأجهزتها الأمنية من إعادة بناء قوتها وهيكليتها على أسس مهنية.

وقال: "سنرى جيش فلسطين والإسلام على أسوار القدس وسنفتح المدينة المقدسة كما فتحت القسطنطينية بإذن الله".

بدوره أعلن وزير الداخلية والأمن الوطني في قطاع غزة فتحي حماد عن نية كلية الشرطة الفلسطينية فتح دائرة الوافدين من كافة البلدان العربية والإسلامية للتعليم والتدريب في الكلية.

وقال في كلمته بحفل التخريج: "نحتفل بتخريج فوج القدس الأول لكلية الشرطة بعد ان كان إقامتها حلم يراود مؤسس الشرطة الفلسطينية الوطنية الشهيد القائد سعيد صيام".