عقوبات جماعية بحق الأسرى بعد طعن ضابط

أسرى في سجون الإحتلال (الأرشيف)
أسرى في سجون الإحتلال (الأرشيف)

القدس المحتلة – الرسالة نت

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن ادارة سجون الاحتلال (الاسرائيلي) فرضت عقوبات على جميع الأسرى في السجون كافة، بعد طعن أسير فلسطيني لضابط في سجن عسقلان.

وقال قاهر أبو كمال المتحدث الاعلامي للمركز، إن إدارة السجون عاقبت الأسرى في جميع السجون بالمنع من الفورة، واغلاق الاقسام كافة، ومنعت التواصل بينهم.

وأكدت مصادر خاصة في الحركة الأسيرة، أن إدارة السجون أبلغت جميع الأسرى، بفرض العقوبات عليهم، رداً على طعن ضابط (اسرائيلي) من قبل الأسير محمود زهران.

وذكرت المصادر ذاتها، أن الأسير المحكوم ثمانية عشر سنة، قد طعن الضابط؛ بسبب استمرار الاحتلال اعتقال والدته، على الرغم من كبر سنها.

من جانبهم قال أسرى سجن ريمون إن إدارة السجون بدأت بإجراءات قمعية ومعاقبة جماعية للأسرى، على خلفية مهاجمة أحد الأسرى الفلسطينيين لمسؤول الحراس في سجن عسقلان.

ونقل المركز عن الأسرى تأكيدهم، أن إدارة السجون منعت الفورات عن سجن (نفحة وريمون والسبع)، اضافة إلى سجن عسقلان الذى وقع فيه الحادث، أمس السبت. وتتوعد الإدارة بسلسلة أخرى من العقوبات الجماعية غير المبررة خلال الساعات المقبلة.

البث المباشر