23 مايو 2018 . الساعة : 13:48

في تخريج
الزهار: سنستمر في اعداد طلائع التحرير بساحات القسام
شارك عبر:

29 يناير 2015 . الساعة : 13:20 . منذ 3 سنوات

أكّد الدكتور محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحركة حماس أن حماس وكتائب القسام ستستمر في دعم فتية "طلائع التحرير" وإعدادهم بساحات القسام مع كل إجازة من مراحلهم الدراسية. وقال الزهار خلال مهرجان تخريج مخيمات "طلائع ال

غزة / خانيونس - الرسالة نت

أكّد الدكتور محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحركة حماس أن حماس وكتائب القسام ستستمر في دعم فتية "طلائع التحرير" وإعدادهم بساحات القسام مع كل إجازة من مراحلهم الدراسية.

وقال الزهار خلال مهرجان تخريج مخيمات "طلائع التحرير"، التي نفذتها كتائب القسام، اليوم الخميس، بخانيونس جنوب قطاع غزة، إن كل عام سيشهد إضافة الآلاف في تلك المخيمات حتى تحرير فلسطين وسيصلون بإعدادهم الضفة المحتلة.

وأضاف "هؤلاء الفتية سيكونون قريبًا خلف الصواريخ يرسلونها لكل شبر في فلسطين في معركة وعد الآخرة لتحرير فلسطين"

وبين الزهار أن أشبال التحرير هم جيل المستقبل القريب الذي سيرسل الصواريخ إلى الصهاينة في معركة التحرير القادمة مع الكيان.

وأضاف " ظاهرة جيل التحرير ليس ظاهرة عابرة وانما حقيقة راسخة ستحرر فلسطين وتدخل المسجد الأقصى المبارك فاتحة بإذن الله".

وأكد الزهار أن مخيمات الطلائع هي مشروع سيدافع عن كل هذه الامة ويحقق كرامتها وأهدافها وليس مشروع إرهاب.

وأوضح أن حركته ستبقى تدعم مخيمات الطلائع ولن تبخل عليهم بالمال والسلاح في أي مرحلة من المراحل حتى تحقيق الهدف التي أنشأت من أجله وهو تحرير فلسطين.

وشدّد على أن الوقت الذي يحتفل فيه فتية الطلائع فإن الاحتلال يعالج جنوده من الامراض النفسية هم وقادتهم بعد مواجهة المقاومة وكتائب القسام في معركة العصف المأكول.

وأكّد القيادي بحماس على أن أيديهم ممدودة لكل أبناء فلسطين على عهد تحرير كل الأرض والمقدسات والحفاظ على العقيدة والثوابت.

وقال الزهار في رسالة للأمة العربية، إن سلاح هذا الجيش سيبقى الأطهر فهو لا يوجه لأيّ عربي مسلم أو مسيحي، وسلاحنا موجه ضد الاحتلال فقط".

وندّد الزهار بالأصوات المنادية بوصف المقاومة بالإرهاب مشيرًا إلى أنها ستأتي اللحظة التي تقر فيها الأمة وقادتها أن حماس والمقاومة هي مشروع يدافع عن الامة وليس مشروع للاقتتال معها.

ووجه الزهار التحية لكتائب القسام المشرفة على المخيمات، وللعائلات التي وافقت وشجعت ابناءها للانتساب في طلائع التحرير التي "سترفع علم فلسطين فوق مآذن القدس".

وخرّجت كتائب القسام اليوم نحو 17 ألف فتىً في قطاع غزة شاركوا بمخيمات "طلائع التحرير" التي استمرت أسبوعًا واحدًا في 18 معسكرًا في أنحاء القطاع، فيما قدّم الخريجون عروضًا عسكرية تدربوا عليها خلال المخيمات.

كلمات مفتاحية:

التواصل السريع: 082854003 0598932104