الرسالة سبورت الرسالة سبورت

Gaza kidpreneur .. مشروع لتعليم الأطفال ريادة الأعمال

Gaza kidpreneur .. مشروع لتعليم الأطفال ريادة الأعمال
Gaza kidpreneur .. مشروع لتعليم الأطفال ريادة الأعمال

الرسالة نت - براء الشنطي

التطور التكنولوجي المتسارع على مستوى العالم، يتطلب توفير جيل جديد قادر على مواكبة التطور حول العالم، وقادر على مواجهة صعوبات الحياة من خلال افكار خلاّقة ومبدعة، من خلال التفكير الابداعي وتعليم الأطفال مفهوم الريادة ومفهوم العمل، وهذا ما يهدف إليه مشروع Gaza kidpreneur.

ثلاث فتيات رياديات وهن يارا الحتو، إسراء حبوش، ونسمة اللوح درسوا "ريادة وتطبيقات اعمال" من الجامعة الاسلامية في التعليم المستمر، وكمشروع تخرج للتدريب جاءت الفكرة، والتي تقوم على استقطاب الأطفال ودمجهم في نشاطات متنوعة، حتى يكونوا قادرين على وضع حجر الأساس في مشاريع خاصة بهم من عمر مبكر، والسعي لتحقيق مفهوم الريادة وتوسيعه بين الأطفال الغزيين.

وقد انبثقت فكرة المشروع من شعور الفتيات الرياديات بمشكلة حقيقية تعاني منها فلسطين وقطاع غزة تحديدا وهي البطالة، حيث وصلت نسبة العاطلين عن العمل لعام 2014 في الضفة المحتلة 18.2%، أما في قطاع غزة فقد وصلت إلى 40.8%.

قادة المستقبل

وعن تخصيص التدريب للأطفال قالت إسراء حبوش لـ "الرسالة" أن فئة الاطفال أهم فئة لتطوير المجتمع وتحسين حالته، وهم يعتبرون قادة المستقبل، موضحةً أنهم سيقمن بتعليم الأطفال مفهوم الريادة، حتى يُنشئ كل طفل شركة خاصة به من طفولته، وذلك من خلال انشطة يحبها الطالب وكلها انشطة لامنهجية.

وأشارت أن المخيم التدريبي سيبدأ بعد إجازة عيد الفطر، ويستهدف فئة الاطفال من عمر 11- 14 سنة، مبينة أن هذه الفئة تحمل طاقة كبيرة قادرة أن تنجز مشاريع ريادية، وعدد الأطفال المستهدفين بحدود (10 - 12) طفل، ليخرج كل طفل بفكرة قادر على تنفيذها.

وعن التدريبات التي سيتلقاها الأطفال نوهت حبوش إلى أنه سيتم تعليم مفهوم الريادة وتوعيتهم كم هي مهمة في حياتهم، ومن خلال التفكير بطريقة ابداعية سيكون الأطفال قادرون على اختيار المشكلة والبحث عنها وحلها، ثم يبتكرون فكرة مناسبة لهذه المشكلة، ثم ينطلقون بعدها في مشاريع خاصة فيهم من خلال العمل كمجموعات يخرجون بمشروعين او ثلاثة وينفذوها.

أهداف للارتقاء

وأوضحت الريادية حبوش أن المشاريع التي سيعمل عليها الأطفال غير مختصة بجانب واحد، بل متعددة ويتم اختيار الاختصاص حسب رغبة الطفل وميوله وتوجهه، حيث يتطلعون خلال السنتين المقبلتين إلى إنشاء مخيمات عديدة للأطفال وتكون متتابعة، ثم تطوير خلاصة هذه المخيمات والأفكار والمشاريع الريادية التي أبدعها الأطفال والعمل عليها وتطوير، كل ذلك يحتاج شركة خاصة بمشروع Gaza kidpreneur، لاحتضان الاطفال ومشاريعهم.

الفتيات القائمات بالمشروع أكدوا أن مجموعة كبيرة من ريادي الأعمال في فلسطين شجعوا فكرة المشروع، ويأملون أن يزيد دعمهم ليوصلوا العمل للوصول إلى الهدف المنشود الخاص بهم، وهو إيجاد مجتمع بجيل جديد قادر على مواكبة التطور والريادة العالمية، وتعزيز مفهوم الريادة لدى الأطفال، تشجيع الأطفال على التفكير الإبداعي، تنمية وتطوير ميول واتجاهات الأطفال الإبداعية من خلال دمجهم في أنشطة متنوعة، وتعزيز مهارات الالقاء والقيادة والعمل الجماعي لدى الأطفال وتحفيزهم للمبادرة، والتفريغ النفسي والانفعالي من خلال اشراك الأطفال في أنشطة تفاعلية وألعاب متنوعة.