أردوغان: لن نقبل الإملاءات في صناعاتنا الدفاعية

الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان

انقرة - الرسالة نت

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن بلاده لن تقبل الإملاءات في مجال الصناعات الدفاعية، كما أنها لن تقبل الإملاءات السياسية والدبلوماسية والاقتصادية.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها أردوغان بافتتاح معرض الصناعات الدفاعية الدولي (آيدف) بنسخته الـ14 بمدينة إسطنبول، والذي يستمر 4 أيام.وأكد أردوغان على أنّ مشروع إف-35 مصيره الفشل في حال استبعاد تركيا.

ولفت الرئيس التركي إلى أن الجغرافيا التي تقع فيها تركيا تعدّ من أكثر مناطق العالم التي تشهد اشتباكات وأزمات سياسية.وتطرق إلى الخطوات التي قطعتها تركيا في مجال صناعة الطائرات من دون طيار قائلا: "باتت تركيا صاحبة كلمة في العالم بمجال تصنيع الطائرات من دون طيار، سواء المسلحة منها أو غير المسلحة".

وأردف: "بدأنا بتسريع الخطوات من أجل تصنيع مقاتلاتنا التي ستكون عماد قواتنا الجوية مستقبلا".وأشار أردوغان إلى أنّ بلاده توجهت أول مرة من أجل امتلاك منظومة الدفاع الجوي إلى حلفائها في حلف شمال الأطلسي، مبينا أنّ هؤلاء الحلفاء أشاحوا بوجههم عن الطلب التركي.

وفي هذا الخصوص، قال أردوغان: "كنا صادقين عبر التاريخ مع التحالفات التي انضممنا إليها، وقمنا بكامل واجباتنا تجاه حلفائنا، وطلبنا أنظمة دفاع جوية منهم عندما تعرضت حدودنا للاعتداء، لكن وللأسف طلبنا هذا لم يلق آذانا صاغية".

وأردف بأن الذين كانوا يختلقون الذرائع من أجل تجنب بيعنا صواريخ لمقاتلاتنا، لا يخفون دهشتهم أمام تصنيعنا صواريخ قوية بإمكاناتنا وبتكاليف منخفضة.وشدد على أنّ بلاده عازمة على تلبية احتياجاتها واحتياجات حلفائها من العتاد العسكري، وعلى رأسها البصريات والبرمجة والمحركات والتصفيح وتقنيات المحاكات والتفجير.

وأكد أردوغان: "نقترب خطوة خطوة نحو هدفنا المتمثل في أن نصبح أصحاب كلمة في قطاع الصناعات الدفاعية".